أفلام ورشة "هايلى جريما" بنادى السينما الأفريقية بسينما الهناجر 4 نوفمبر

أفلام ورشة "هايلى جريما" بنادى السينما الأفريقية بسينما الهناجر 4 نوفمبر يسرا وهايلى جريما فى الورشة السينمائية

كتب جمال عبد الناصر

يعرض نادى السينما الأفريقية، الذى يقيمه مهرجان الأقصر للسينما الأفريقية برئاسة السيناريست سيد فؤاد، وبالتعاون مع صندوق التنمية الثقافية برئاسة الدكتور أحمد عواض، أفلام ورشة "هايلي جريما"، وذلك بسينما الهناجر، يوم السبت 4 نوفمبرالمقبل.

والأفلام هى: ما وراء النيل للمخرجين مصطفى أيمن وهيوت أدماسو من مصر وإثيوبيا، رمشة عين للمخرجة فاطمة العزيبى من تونس، صداقة للمخرج نوهو داليوب من نيجيريا، أشتاتا أشتوت للمخرجة علا الملاح من مصر، يستقر نيلى للمخرج إيشيموى كارمانجينجو من رواندا، حورس الأسود للمخرج لاك أمبينينسو من مدغشقر، أشورا للمخرج امبامبزى فيليبرت ايم من رواندا، رحيل للمخرجة عزة كلفت من مصر، حلم للمخرجة سالى أبو باشا من مصر، ثلث العالم للمخرج مؤمن عبد السلام من مصر، والتاريخ للمخرج حمادة خليل من مصر.

وتعتبر الورشة وأفلامها نواة للإنتاج السينمائى المشترك بين مصر والدول الأفريقية الشقيقة، من خلال شباب السينمائيين فى القارة وهو الإنتاج الأوحد فى القارة الذى يتم من خلال ورشة تفاعلية تقام كل عام بالمهرجان، وتنتج 14 فيلما يشارك فيها مصورون ومخرجون ومؤلفون من شباب القارة.

يقدم الورشة والأفلام السيناريست سيد فؤاد رئيس المهرجان والمخرجة عزة الحسينى مدير المهرجان، كما تقام ندوة حول الأفلام ودور الورشة يديرها الناقد السينمائى فاروق عبد الخالق، وبحضور المخرج السينمائى أشرف فايق مسئول النشاط السينمائى بصندوق التنمية الثقافية، وعدد من ممثلى سفارات إثيوبيا ورواندا ونيجيريا وتونس وعدد من الجاليات الأفريقية بمصر.

نادى السينما الأفريقية أسسه مهرجان الأقصر للسينما الأفريقية وانطلقت أولى فعالياته فى 9 يناير الماضى، والذى افتتحه الكاتب الصحفى حلمى النمنم وزير الثقافة، وهو أول ناد للسينما الأفريقية فى القارة السمراء، ويهدف لفتح نوافذ للفيلم الأفريقى بإنشاء أفرع للنادى فى الدول الأفريقية الشقيقة، وكذلك فى محافظات مصر المختلفة.

وتقام الدورة السابعة من مهرجان الأقصر فى الفترة من 16 إلى 22 مارس ٢٠١٨ بدعم ورعاية وزارة الثقافة، ويشارك فى الدعم وزرات السياحة والخارجية وبرعاية محافظة الأقصر ونقابة المهن السينمائية.