"زراعة البرلمان" تطالب بمحاسبة المطربة شيرين بعد تصريح "النيل فيه بلهارسيا"

"زراعة البرلمان" تطالب بمحاسبة المطربة شيرين بعد تصريح "النيل فيه بلهارسيا" رائف تمراز وكيل لجنة الزراعة والرى بمجلس النواب

كتب محمود حسين

أعربت لجنة الزراعة والرى والأمن الغذائى والثروة الحيوانية بمجلس النواب، عن استيائها من إهانة المطربة شيرين عبد الوهاب لمصر فى حفل أخير بلبنان، ردا على إحدى معجباتها التى طلبت منها أغنية "ما شربتش من نيلها"، فردت عليها شيرين: "هيجيلك بلهارسيا".

وقال النائب رائف تمراز، وكيل لجنة الزراعة والرى بمجلس النواب، إنه وعدد من نواب البرلمان سيتقدمون بطلب عاجل لرئيس المجلس الدكتور على عبد العال، لاستدعاء نقيب المهن الموسيقية للمجلس، لمعرفة الإجراءات التى ستتخذها النقابة لمحاسبة ومعاقبة المطربة شيرين عبد الوهاب على تصريحاتها المسيئة والمهينة لمصر، مطالبا بمحاكمة المطربة أمام القضاء، ووقفها من جانب نقابة المهن الموسيقية.

وأضاف "تمراز"، فى تصريح خاص لـ"اليوم السابع" تعليقا على إساءة شيرين عبد الوهاب لمصر، قائلا: "كلام هزلى يشوّه سمعة مصر، إزاى دى تتكلم باسم مصر وتهينها فى الخارج وتقول للعالم كله إن نهر النيل شريان الحياة ملوث؟ يجب اتخاذ كل الإجراءات اللازمة لمحاسبتها، وأن يأتى نقيب المهن الموسيقية للبرلمان لسؤاله عن هذه الواقعة التى ارتكبتها شيرين عبد الوهاب وتشوه صورة مصر فى الخارج، ولا بد من محاسبتها ووقفها، ومنعها هى وأمثالها من الظهور فى الإعلام والتليفزيون".

وتابع وكيل لجنة الزراعة بمجلس النواب: "الدولة المصرية حاليا فى حرب شرسة مع الإرهاب، وتواجه قوى داخلية وخارجية تستهدف زعزعة استقرار الدولة وهدمها، وهناك مشكلات قائمة، وحاليا نحل مشكلة المحاصيل والمنتجات الزراعية، وهى تتحدث عن تلوث نهر النيل ووجود البلهارسيا فيه، ولهذا لا بد من محاسبتها لأن كلامها معناه أن نيل مصر ملوث، ما يعنى أن المياه ملوثة والأكل ملوث، وكل ذلك يهدد السياحة المصرية، ولازم عقاب رادع".

تعود واقعة إساءة شيرين عبد الوهاب لمصر، إلى مفاجأة جمهور حفلعا الأخير فى لبنان برد غريب، حينما طلبت منها إحدى الحضور أغنية "ما شربتش من نيلها"، لترد شيرين: "هيجيلك بلهارسيا"، واستكملت: "روحى اشربى مياه .... أحسن"، فى إشارة منها إلى أحد أشهر أنواع المياه المعدنية الفرنسية فى العالم.