آخرهم خالد أبوالنجا.. فنانون يدعمون حقوق المثليين

آخرهم خالد أبوالنجا.. فنانون يدعمون حقوق المثليين خالد أبوالنجا

الأخبار المتعلقة

بالصور| خالد أبوالنجا مع "مساجين" تونس في عرض خاص لفيلمه "قدرات غير عادية"

بالصور| خالد أبوالنجا في سفاري المغرب: "حيث الرمال الذهبية"

خالد أبوالنجا يعلن مشاركته في الموسم السابع من Game of Thrones

خالد أبوالنجا عن تفجير "كنيسة طنطا": "إخواتنا مستهدفين بكنائسهم"

انضم الفنان المصري خالد أبوالنجا، إلى قائمة النجوم المدافعة عن حقوق المثليين جنسيًا، وذلك في رده على تشبيه أحد متابعيه للمثليين بـ"قوم لوط"، عبر حسابه الرسمي بموقع "تويتر".

وعلق "أبوالنجا" على هذا الوصف قائلاً: "كلامك غير دقيق، وسبب الخلط الشائع بين مأساة إنسانية حقيقية تنتهي أحياناً بانتحار المثلي، وبين قصة قوم لوط المسرفين، المثليين يولدون بميول انجذاب لنفس الجنس بدلاً من الجنس الآخر، المثلية ليست الفعل الجنسي، أي إسراف هذا الذي يجعل شاب من المثليين يُقدم علي الانتحار بالله عليك".

وترصد "الوطن" آراء عدد من النجوم والنجمات، ممن دافعوا عن حقوق المثليين جنسيا، غير عابئين بالانتقادات التي تعرضوا لها آنذاك.

- إليسا

ردت علي سؤال لأحد متابعيها عبر "تويتر" عن رأيها في المثلية الجنسية، حيث أكدت أنها لاتعارضها، باعتبارها شعور جنسي لابد من مراعاته إنسانيًا.

- جاد شويري

أعلن تأييده لحقوق المثليين في الزواج، عند استضافته في برنامج "بلسان معارضيك" مع الإعلامي طوني خليفة، وأبدى احترامه لحرية الشواذ جنسيًا في المجتمع الغربي، مؤكدًا، أن تلك الثقافة ليست من اهتماماته، رغم إيمانه بأن كل شخص حر في جسده، بحسب قوله.

- كارول سماحة

تضامنت مع القاضي اللبناني ربيع معلوف، الذي أصدر حكم قضائي بعدم إدراج المثلية الجنسية تحت بند الجريمة، باعتبارها حق طبيعي لمن يمارسها، وأعادت نشر تغريدة للإعلامية ديانا مقلد، تدعو فيها إلى التضامن مع القاضي المُشار إليه عبر "تويتر"، وعلقت عليها قائلة: "برافو.. كل الأحترام للقاضي ربيع معلوف".

- إيناس الدغيدي

وأعلنت المخرجة إيناس الدغيدي، أن معظم أصدقائها من الرجال مثليين الجنسية، ولكنهم لايعلنون عن ذلك خوفًا من ردة فعل المجتمع، وذلك أثناء حلولها ضيفة علي برنامج "100 سؤال" للإعلامية راغدة شلهوب.

وأوضحت الدغيدي، أنها لاتستوعب فكرة زواج المثليين، مؤكدة أنها لاحظت انجذاب السيدات لمصاحبة المثليين جنسيًا من الرجال.