رمضان صبحى يخضع لفحص طبى يحدد مصيره من لقاء سيمبا

رمضان صبحى يخضع لفحص طبى يحدد مصيره من لقاء سيمبا رمضان صبحى فى لقاء دجلة

كتب فتحى الشافعى

إضافة تعليق

يخضع رمضان صبحى لاعب الأهلى لفحص طبى عصر اليوم الثلاثاء، لتحديد مصيره من المشاركة مع الفريق فى مباراة سيمبا التنزانى ببطولة أفريقيا.

واشتكى رمضان صبحى من إجهاد عام فى العضلة الأمامية تسبب فى خروجه فى الدقائق الأخيرة من مباراة الأهلى ودجلة مساء أمس الاثنين، باستاد بتروسبورت فى الجولة العشرين للدورى الممتاز والتى فاز فيها الأهلى بهدفين لهدف.

وقال الدكتور خالد محمود طبيب الأهلى: إن رمضان صبحى لا يُعانى من إصابة قوية، فاللاعب اشتكى من إجهاد فى العضلة الأمامية وطلب الخروج ففضّل الجهاز الفنى تغييره حتى لا تتفاقم الإصابة.

وأوضح طبيب الأهلى أن رمضان صبحى سيخضع لفحص طبى اليوم لمعرفة حجم الإصابة وموقفه من المشاركة فى التدريبات ليتم تجهيزه لمباراة سيمبا وأن كانت المؤشرات تؤكد أن رمضان صبحى لا يُعانى من إصابة قوية.

ويخشى الأهلى أن يؤثر إجهاد العضلة الأمامية على مشاركة رمضان صبحى فى مباراة الفريق الهامة أمام سيمبا التنزانى المقرر لها 2 فبراير المقبل ببرج العرب فى الجولة الثالثة لدور المجموعات بدورى أبطال أفريقيا.

وأنضم رمضان صبحى للأهلى فى يناير الجارى قادماً من هدرسيفيلد الإنجليزى على سبيل الإعارة لمدة ستة أشهر مقابل 800 ألف دولار.

وساهم رمضان صبحى بعد عودته للأهلى فى يناير الجارى فى استعادة المارد الأحمر عافيته محلياً مع باقى الصفقات الشتوية وكذلك بعد تماثل المُصابين للشفاء حيث تحسّنت عروض ونتائج الفريق خلال الفترة الماضية.

إضافة تعليق