المشدد 10 سنوات لمدير أعمال سميحة أيوب في الاستيلاء على أموالها

المشدد 10 سنوات لمدير أعمال سميحة أيوب في الاستيلاء على أموالها

قضت محكمة جنايات القاهرة برئاسة المستشار محمد على مصطفى الفقي، بالسجن المشدد 10 سنوات للمتهم "أحمد. ن" مدير أعمال الفنانة سميحة أيوب، بالاستيلاء على أموالها بعد تزوير توقيعها من حسابها بأحد البنوك في الزمالك.

وصدر الحكم برئاسة المستشار محمد علي الفقي وعضوية المستشارين محمود رشدان، وَعبد الله سلام وسكرتارية مجدي جِبْرِيل.

كانت المحكمة استدعت الفنانة لسماع أقوالها، حيث قالت إن المتهم كان يعمل مع زوجها الراحل سعد الدين وهبة، لمدة 7 سنوات، وكان هناك ثقة فيما بينهما، واكدت انها تزوجت عرفيا منه المتهم بشكل "صوري".

واتهمت الفنانة المتهم امام المحكمة بالاستيلاء على أموالها من فرع البنك الشهير، وبالنصب.

وأوضحت انه استولى على الشبكات الخاصة بها وكان يجمعنا عمل مشترك وكان بيننا ثقة كونه مخرج سينمائي وهي بالتمثيل والإنتاج فضلا عن توليه جميع الحسابات ومباشرة جميع أعمالها.

وسأل محامي المتهم الشاهدة عن سبب تغيير نموذج توقيعها لدى البنك، فأجابت ان السبب قيام المتهم باستعمال توقيعها على شيك من دفتر الشيكات الخاصة بها، عن طريق التزوير، واضافت انها توجهت الى تغيير توقيعها نظرا لسهولة تقليده.

ووجهت لها المحكمة سؤالا عن سبب تحريرها محضرا بقسم شرطة قصر النيل، عن فقدها 14 شيكا لذات البنك، فأجابت بالإثبات مضيفة انها ولهذا السبب توجهت للبنك لتغيير نموذج توقيعها.

واكدت الشاهدة انها تلقت اتصالا من البنك لصرف أحد الشيكات من حسابها، وهناك اكتشفت ان المتهم "احمد.ن" حصل على قرض بضمان وديعتها بالبنك.

وأحالت نيابة وسط القاهرة الكلية، المتهم إلى لمحكمة الجنايات بعدما أسندت له الاستيلاء على أموال الفنانة المُقدرة بـ100 ألف دولار أمريكي، من بنك شهير بالزمالك عن طريق تزوير توقيعها.

وأوضح أمر الإحالة، أن المتهم في الفترة ما بين عامي 2015 إلى 2017، اشترك مع موظفين -حسني النية- بخدمة العملاء ببنك شهير في الزمالك، في تزوير إقرارات رهن بالبنك مُثبت بها على غير الحقيقة بأن المدعوة " سميحة أيوب" ضامنة لقرض شخصي له، وذلك بأن قدّم للموظفين إقرارات الرهن ممهورة بتوقيعات عزاها زورا للضامنة، وهو الأمر الذي مكنه من الاستيلاء على أموال البنك المُقدرة 3 ملايين و 267 ألف جنيه.

كما زوّر شيكات بنكية مسحوبة على حساب المجنى عليها "سميحة أيوب" بالبنك، بأن قلّد توقيعها على الشيكات واستعملها بأن توجه إلى فرع البنك بالزمالك وقدّمها للموظف مقرا بصحتها، وهو الامر الدي مكنّه من الاستيلاء على مبلغ 119 ألفا و 950 دولار أمريكي.