بالصور.. حلمى النمنم يعلن إنشاء لجان للبحث الأثرى بين مصر والجزائر

بالصور.. حلمى النمنم يعلن إنشاء لجان للبحث الأثرى بين مصر والجزائر وزيرا الثقافة المصرى والجزائرى

تفقد الكاتب الصحفى حلمى النمنم وزير الثقافة، يرافقه الدكتور عزالدين مبهوبى، وزير الثقافة الجزائرى، معرض الجزائر الدولى للكتاب، اليوم، حيث تجولا بجناح وزارة الثقافة المصرية وجناح وزارة الثقافة الجزائرية ودور النشر المصرية المشاركة، وعدد من دور النشر العربية.

وقال النمنم، خلال ندوة اللقاء الفكرى، التى تقام فى الجناح المصرى، إنه سعيد بتواجد أكثر من 50 دولة مشاركة فى معرض الجزائر الدولى للكتاب، مضيفا أن وجود مصر فى المعرض أمر طبيعى، ووجودنا كضيف شرف للمعرض يمثل دعوة كريمة من الشاعر عز الدين ميهوبى وزير الثقافة الجزائرى.

وأوضح "النمنم"، أن مشاركة مصر فى معرض الجزائر مشاركة فعالة مليئة بالزخم الثقافى، مشيراً إلى أنه سعيد بقبول دعوة الجزائر بأن تكون ضيف شرف معرض القاهرة الدولى للكتاب فى عام 2018، حيث إن وزارة الثقافة المصرية تقوم على التجهيزات والتحضيرات للمعرض من الآن.

وأشار "النمنم"، إلى أنه توصل مع الدكتور ممدوح دماطى وزير الآثار السابق، لإنشاء لجان للبحث الأثرى بين البلدين، حيث إن هناك تاريخ بين البلدين يعود لقرون عديدة، فمن المعروف أن العلاقة بين مصر والجزائر نشأت فى ثورة الجزائر، وهذا صحيح ولكن هناك علاقات قوية قديمة جدا من العصر الرومانى والفرعونى، لافتا إلى أن هناك تواصلا مع  الوزير الثقافى الجزائرى فى أمور ثقافية أخرى بين البلدين.

ومن جانبه، قال وزير الثقافة الجزائرى عز الدين ميهوبى، إن مصر ليست ضيف شرف بل هى صاحبة بيت، وهذا يرجع إلى أن مصر دائما تشارك فى كل دورات الصالون، مشيرا إلى أن البرنامج المصرى  فى المعرض ثرى لما فيه من ندوات ثقافية وأفلام سينمائية مليئة بالمعلومات الثقافية المنوعة، مضيفا أنه فى أثناء زيارته لمصر لتجديد الخطاب الثقافى عمل على كيفية تعزيز جسور الثقافة بين البلدين.

ولفت "ميهوبى"، إلى أنه يريد أن تستفيد الجزائر من تجربة مصر فى الحفريات والتنقيب، وهذا يرجع إلى أننا بحاجة إلى اكتشافات جديدة ودراسات عميقة.

وعلى هامش الندوة قام الكاتب الصحفى حلمى النمنم، وزير الثقافة المصرى بإهداء درع وزارة الثقافة المصرية، لعز الدين ميهوبى وزير الثقافة الجزائرى.