«المسلماني»: طبع المزيد من الأموال في مصر «إضعاف للجنيه»

«المسلماني»: طبع المزيد من الأموال في مصر «إضعاف للجنيه»

قال الإعلامي أحمد المسلماني، إن الصناعة هي الحل الأساسي للقضاء على الأزمة الاقتصادية بمصر، مؤكدًا أن مصر لا تستطيع طبع مليارات الجنيهات لحل الأزمة؛ لأن هذه الخطوة من شأنها إضعاف قيمة الجنيه المصري.

وأضاف «المسلماني»، في برنامج «الطبعة الأولى»، المذاع على فضائية «دريم»، مساء السبت، أن الولايات المتحدة الأمريكية تستطيع طبع المزيد من الدولارات في حالة مرورها بأزمة مالية، لافتًا إلى طبعها لحوالي 4 تريليون دولار منذ عام 2008 وحتى عام 2011 على 3 مراحل.

وأوضح أن الصين باعتبارها الدولة المصدرة الأولى في العالم، تصل جملة أرباح صادراتها إلى 2.3 مليار دولار، قررت تخفيض عملتها؛ لزيادة نسبة الصادرات، والاحتياطي النقدي الأجنبي، منوهًا إلى وصول جملة الاحتياطي النقدي الأجنبي الصيني إلى 3.3 مليار دولار.

وتابع: «الأزمة الرئيسية لمصر هي أنها تستورد أكثر مما تصدر، فمصر تستورد منتجات قيمتها حوالي 70 مليار دولار، وقيمة صادارتها حوالي 22 مليار دولار، أي أن نسبة العجز في الميزان التجاري لمصر يقترب من 50 مليار دولار».