انهيار مبان وكنائس تاريخية بسبب زلزال قوى ضرب وسط إيطاليا

انهيار مبان وكنائس تاريخية بسبب زلزال قوى ضرب وسط إيطاليا أضرار زلزال إيطاليا ـ صورة أرشيفية

ضرب زلزال قوته 6.6 درجة وسط إيطاليا اليوم الأحد، فتسبب فى انهيار المزيد من المبانى والكنائس التاريخية فى مدن وبلدات صغيرة هزتها زلازل خلال الأسبوع الماضى. وقالت سلطات الحماية المدنية إن أجهزة الطوارئ تتحرى لمعرفة ما إذا كان هناك ضحايا جراء الزلزال القوى.

وذكرت هيئة المسح الجيولوجى الأمريكية أن الزلزال بلغت قوته 6.6 درجة ومركزه قرب بلدة نورتشا القريبة من بيروجيا فى أومبريا حيث لحقت أضرار بالغة بكاتدرائية سانت بنديكت.

وكانت الهيئة قالت فى بادئ الأمر إن قوة الزلزال 7.1 درجة لكنها عدلت القوة إلى 6.6 درجة لاحقا.

وهذا الزلزال هو الأقوى منذ أن لقى نحو 300 شخص حتفهم فى وسط إيطاليا فى 24 أغسطس جراء زلزال سوى عدة بلدات صغيرة بالأرض. والأضرار الناجمة عن زلزال اليوم كبيرة رغم عدم ورود تقارير فورية عن سقوط ضحايا.

وأظهرت تغطية تلفزيونية مباشرة انهيار كنيسة فى وسط نورتشا وأضرارا لحقت بمبان بما فى ذلك كاتدرائية سانت بنديكت ومجلس البلدية.

وشعر سكان العاصمة روما بالزلزال بشدة كما شعرت به مناطق إلى الشمال مثل بولتسانو القريبة من الحدود مع النمسا ومثل بوليا على الطرف الجنوبى لشبه الجزيرة الإيطالية.