فيديو.. فاروق حسني: رموز نظام «مبارك» أصدقائي.. وكنت مبسوط من أداء «العادلي»

فيديو.. فاروق حسني: رموز نظام «مبارك» أصدقائي.. وكنت مبسوط من أداء «العادلي»

قال فاروق حسني، وزير الثقافة الأسبق، إنه لا يزال يتواصل مع بعض وزراء ورموز نظام الرئيس الأسبق محمد حسني مبارك، مضيفًا: «هم أصدقائي، وأنا أحبهم واحترمهم جميعًا».

وأضاف «حسني»، في لقاء ببرنامج «انفراد»، المذاع على فضائية «العاصمة»، مساء الأحد: «أتواصل مع أحمد المغربي، وزير السياحة الأسبق، وأحمد أبو الغيط، الأمين العام لجامعة الدول العربية، وهو صديقي، كما أتواصل من حين لأخر مع الدكتور مفيد شهاب، رئيس الجمعية المصرية للقانون الدولي».

وأعرب عن إعجابه بحبيب العادلي، وزير الداخلية الأسبق، قائلًا: «كنت مبسوط من أدائه؛ لأنه أحكم السيطرة الأمنية على الدولة، وحظى باحترام الجميع، وأعجبت به جدًا بعدما دافع عن أمين شرطة في مجلس الوزراء، وقال إنه لا يسمح لأحد بالاعتداء على أمين شرطة أو عسكري، لكنه أخطأ باستعمال كل القوة في نفس الوقت إبان فترة ثورة 25 يناير 2011».

وأوضح أنه بعدما تولى مهام وزارة الثقافة بنحو ثلاثة أشهر، اكتشف سقوط «كتف» تمثال أبو الهول، متابعًا: «ذهبت للاطلاع على ما حدث، فلقيت حجر وقع من كتف أبو الهول، وده مخضنيش، لكن خضني أبو الهول وأنا واقف جنبه، وحدث لي ذعر شديد، وكنت على وشك إطلاق لفظ بذيء بسبب سوء ترميم تمثاله».

وتابع: «لم يكن يجب أن يوضع الأسمنت على تمثال أبو الهول، كما أن الأحجار التي وضعت عليه لا تطابق الأحجار الأم القديمة التي يتكون منها التمثال من الأساس، ولكن ترميمه بهذا الشكل سببه الجهل، والتعجل في الترميم، حتى أصبح بعيد كل البعد عن العضوية كتمثال عضوي في الأصل».