محافظ القاهرة يتفقد أحياء «بولاق أبو العلا وروض الفرج والساحل»

محافظ القاهرة يتفقد أحياء «بولاق أبو العلا وروض الفرج والساحل»

قال المهندس عاطف عبد الحميد محافظ القاهرة، إنه لا بد من تعيين مدير لكل مرسى من مراسي نهر النيل الواقعة بحدود محافظة القاهرة، مع التعرف على المراكب الخاصة بالمراسي والتأكد من تطبيق كافة اشتراطات السلامة والأمن والمتانة بها، وتوفير الأمان الكامل للراكب.

وأكد عبد الحميد، اليوم الإثنين، خلال جولته التفقدية لأحياء «بولاق أبو العلا، والساحل، وروض الفرج» على صيانة المراكب وقدرتها الفنية على العمل وعدم السماح لها بالحركة في حالة وجود أي عيب فني أو زيادة في الحمولة المقررة طبقًا للترخيص، والتنسيق مع كافة الجهات المعنية «شرطة المسطحات المائية، النقل النهري بوزارة النقل، وإدارة الملاحة الداخلية بمديرية الطرق بالقاهرة، ووزارة الري، ووزارة البيئة، والأحياء».

وشدد محافظ القاهرة، على ضرورة التفتيش على المراكب وتحديد حركتها ومساراتها مع إدارة المراسي، وصيانته وتأمينه ونظافته وتوفير وسائل الاتصال السريع من الجهات المسئولة، كما كلف اللواء محمد الشيخ السكرتير العام بإعداد اجتماع مع كافة الجهات المعنية لتحديد المسئوليات، مضيفًا أنه من غير اللائق أسلوب العمل الجاري بالمراسي رغم خضوعه للإشراف لأكثر من جهة عليه وصعوبة المسئولية في حالة حدوث أي طارئ.

وتفقد المحافظ حي بولاق أبو العلا بمنطقة مثلث ماسبيرو وشارع 26 يوليو وشارع الصحافة والإسعاف، مشيرًا إلى ضرورة سرعة توفير مكان ملائم لتجميع خطوط لسيارات السرفيس وإلزام السائقين به، وتثبيت ورديات مرورية بمنطقة الإسعاف لمنع تواجد الميكروباص بها، مؤكدًا على شرطة المرافق والحي بإلزام اصحاب المحلات بشارع 26 يوليو بالأماكن المخصصة لها.

كما تفقد المحافظ منطقة حكر أبو دومة الواقعة على الكورنيش بنطاق حي روض الفرج، مؤكدًا على رئيس الحي بالتحفظ على قطعة أرض فضاء تبلغ مساحتها حوالي 4000 متر مربع كانت المحافظة تمكنت من إزالة التعديات عليها، واغتصاب البعض لها وعدم السماح بأي اشغالات بها لحين انتهاء التخطيط العمراني من إعادة تخطيطها ووضع التصور الأمثل لاستغلالها.

وأشار المحافظ إلى ضرورة سرعة إنهاء معوقات نقل محلات الغلال إلى سوق العبور وإعادة وضع التخطيط الأمثل للمنطقة وتطبيقه مع السماح للمحلات بممارسة أي نشاط آخر مسموح به، والقضاء على الإعاقة المرورية بالمنطقة نتيجة تكدس عربات نقل الغلال.