مصادر دبلوماسية لـ"الوطن": مصر تتابع تداعيات استقالة إياد مدني

مصادر دبلوماسية لـ"الوطن": مصر تتابع تداعيات استقالة إياد مدني منظمة"التعاون الإسلامي"-صورة أرشيفية

أعلنت منظمة التعاون الإسلامي تقديم الأمين العام للمنظمة، إياد مدني، استقالته من منصبه، موضحة في بيان مقتضب أن الاستقالة جاءت لأسباب صحية.

ورشحت السعودية يوسف بن أحمد العثيمين، وزير الشؤون الاجتماعية الأسبق، كأمين عام جديد لمنظمة "التعاون الإسلامي".

وقالت مصادر دبلوماسية، لـ"الوطن"، إن مصر تتابع تداعيات استقالة أمين عام "التعاون الإسلامي" إياد مدني، من منصبه وسوف تنسق مع الدول الأعضاء الفترة المقبلة لاختيار مرشح بديلا له خلال الاجتماعات المقبلة والتي ستحدد ذلك.

وأوضحت المصادر، في تصريحاتها، أن مصر أكدت لدول "التعاون الإسلامي"، أن مدني أصبح غير قادر على تولي مهام منصبه بعدما حدث من إطلاق تصريحات مسيئة للرئيس عبدالفتاح السيسي مؤخرا والتي لا تراعي مهام منصبه المعني بقضايا العالم الإسلامي.

جدير بالذكر أن "مدني" اعتذر عن كلماته التي ساقها أمام مؤتمر وزراء التعليم في تونس، مؤكدا أنها كانت على سبيل المزاح والدعابة وليست بقصد الإساءة للقيادة المصرية، وقال إنه يحترم السيسي ويكن له كل التقدير والاحترام "كقائد عربي محنك يقود دولة عريقة تحتل مكانة كبيرة في قلب كل عربي ومسلم، وشعب عظيم صاحب تاريخ وحضارة".

وأشاد مدني بـ"الحوار الهادف والشفاف الذي أجراه السيسي مع الشباب المصري في مؤتمر الشباب الوطني والذي تم عقده مؤخرا في شرم الشيخ".

وكانت مصر تقدمت باحتجاح رسمي أمام منظمة "التعاون الإسلامي" على التصريحات التي أطلقها إياد مدني خلال اجتماع في تونس مؤخرا أمام الرئيس التونسي القائد باجي السبسي.