إغلاق مقر منظمة العفو الدولية في روسيا

إغلاق مقر منظمة العفو الدولية في روسيا

أغلقت السلطات الروسية مقر منظمة العفو الدولية، الأربعاء، في موسكو من دون تبرير قرارها وفق المنظمة المدافعة عن حقوق الإنسان.

وقالت المنظمة، في بيان، "لاحظ موظفو المنظمة في العاشرة هذا الصباح (7,00 ت غ) أن أبواب المقر ختمت بالشمع الأحمر.. لم نتلق أي بلاغ والأختام وضعت في غيابهم".

وقال إيفان كوندراتنكو الموظف في مكتب منظمة العفو في روسيا، "كل حاجياتنا وحواسيبنا ووثائقنا هناك، خلف الأبواب المغلقة". وقالت منظمة العفو التي تشغل المقر منذ عشرين سنة إنه تم ابدال الأقفال وقطع الكهرباء.

نشرت المنظمة صورة للأختام التي كتب عليها أن المقر ملك لروسيا الاتحادية وأن على المنظمة أن تتوجه إلى بلدية موسكو للحصول على معلومات، مع رقم هاتف. لكن كوندراتنكو قال إن أحدا لم يجب عندما اتصل.

وقال المتحدث باسم الكرملين ديمتري بسكوف، للصحافيين، إنه ليست لديه معلومات عن الأمر.

ومكتب موسكو هو الوحيد للمنظمة في روسيا حيث يتم التضييق على المنظمات غير الحكومية منذ 2012 خصوصا عندما صدر قانون يرغم تلك التي تتلقى تمويلا أجنبيا ولديها نشاط سياسي على تسجيل نفسها باعتبارها "عميلا أجنبيا".

ومنذ مايو صدر قانون جديد بشأن المنظمات الدولية يتيح إغلاق مقارها من دون قرار قضائي في حال شكلت تهديدًا للأمن القومي أو للأسس الدستورية، كما يتيح إغلاق حساباتها المصرفية.