روسيا تتهم مقاتلي المعارضة باستخدام الأسلحة الكيميائية في حلب

روسيا تتهم مقاتلي المعارضة باستخدام الأسلحة الكيميائية في حلب صورة أرشيفية

قال الجيش الروسي، اليوم، إن لديه أدلة على استخدام مقاتلي المعارضة السورية أسلحة كيميائية في حلب المقسمة بين أحياء شرقية تسيطر عليها المعارضة وأحياء غربية تسيطر عليها القوات الحكومية.

وأكد الجيش، أن خبراء وزارة الدفاع الروسية عثروا على ذخيرة مدفعية تعود للإرهابيين تحوي مواد سامة، وبعد تحليل سريع في مختبر متحرك، تبين أن الذخيرة تحوي على الأرجح غاز الكلور والفوسفور الأبيض.

وأوضح الجيش الروسي، أنه عثر على هذه الذخيرة في المنطقة "1070" على الطرف الجنوبي الغربي لحلب.

وقالت وزارة الدفاع، أن هذه المواد ستخضع لتحليل أكثر عمقا بالاتفاق مع منظمة حظر الأسلحة الكيميائية.

واتهمت وسائل الإعلام السورية في نهاية أكتوبر فصائل معارضة باستخدام "غاز سام" في هجومها على غرب حلب، وتحدثت عن حالات اختناق أصيب بها مدنيون وعسكريون في المناطق، التي تعرضت للقصف، من دون أن تؤكد أي منظمة عالمية معنية بهذا الشأن الأمر.