تأجيل محاكمة 494 إخوانيا في أحداث "مسجد الفتح" لـ13 ديسمبر

تأجيل محاكمة 494 إخوانيا في أحداث "مسجد الفتح" لـ13 ديسمبر ارشيفية

قررت محكمة جنايات القاهرة المنعقدة في وادي النطرون، اليوم، تأجيل محاكمة 494 متهما، في القضية رقم 8615 لسنة 2013 جنايات الأزبكية، والمعروفة إعلاميا بـ"أحداث مسجد الفتح"، والتي وقعت يومي 16 و17 أغسطس 2013، إلى جلسة 13 ديسمبر المقبل، لحضور بعض المتهمين وفض الأحراز.

وصدر القرار برئاسة المستشار سعيد الصياد، وعضوية المستشارين خالد عوض وأيمن البابلي، وسكرتارية حسام عبد الرسول.

ومن أبرز المتهمين المحبوسين على ذمة القضية، صلاح سلطان أستاذ الشريعة الإسلامية، وعبدالرحمن البر مفتي جماعة الإخوان، وسعد عمارة عضو لجنة الشؤون الخارجية بمجلس الشورى المُنحل، وعبدالحفيظ غزال إمام مسجد الفتح، بينما حل كل من أحمد المغير المعروف باسم "رجل خيرت الشاطر"، والناشط عبدالرحمن عز، كأبرز المتهمين الهاربين في القضية.

ووجهت النيابة العامة للمتهمين، اتهامات تدنيس مسجد الفتح وتخريبه وتعطيل إقامة الصلاة به، وقتل 44 شخصا عمدا، والشروع في قتل 296 آخرين، بينهم 46 من الشرطة، والتجمهر والبلطجة وتخريب المنشآت العامة والخاصة، ومنها قسم شرطة الأزبكية ومبنى المقاولون العرب، ونقطة مرور الأزبكية، ونقطة شرطة ميدان رمسيس، وحيازة الأسلحة النارية الآلية والخرطوش والذخائر والمفرقعات، وقطع الطريق وتعطيل المواصلات العامة وتعريض سلامة مستقليها للخطر.