منظم "رالى الطيران الملكى الإنجليزى" يشيد بحسن استقبالهم بمطار مطروح

منظم "رالى الطيران الملكى الإنجليزى" يشيد بحسن استقبالهم بمطار مطروح رالى الطيران الملكى الإنجليزى

مطروح – حسن مشالى

صرح أحمد نور الدين فرغل، أمين صندوق نادى الطيران المصرى، بأن النادى هو المنظم لاستقبال رالى الطيران الملكى الإنجليزى، خلال مراحله بمصر فى طريقه إلى جنوب أفريقيا، وأكد أن الرالى هو إعادة إحياء لرالى 1928، وبدأ من جزيرة كريت وينتهى فى كيب تاون فى جنوب أفريقيا.

وقال "فرغل" فى تصريحات لـ"اليوم السابع"، إن جميع الطائرات وصلت بسلام إلى مطار مرسى مطروح، وتم إخلائها، وتم استقبالهم باستقبال جميل جداً، موضحًا أن هذه أول وقفة للرالى بمصر ويتبقى 6 مطارات أخرى.

ومن جانبه، أشاد "سام" المنظم الرئيسى لرالى الطيران الملكى الانجليزى، خلال تصريحاته لـ"اليوم السابع"، بالمراقبة الجوية المصرية، وبترحيبهم وتقديمهم جميع التسهيلات أثناء هبوطهم بالطائرات، مضيفًا: "إننا لم نقابل أى مشاكل أثناء تحليقنا إلى مصر، والجو كان جيد ورائع للطيران، وهو ما ساعد الطائرات على قطع المسافة فى زمن جيد، كما أنهم سعداء بالاستقبال والحفاوة عند وصولهم المطار".

جاء ذلك عقب وصول 16 طائرة و38 طيارا ومرافقا من دول مختلفة ً، بالإضافة إلى طائرة مصرية تابعة لنادى الطيران المصري، المنسق للرالى داخل مصر، مرحلته الأولى بمصر، بمطار مرسى مطروح.

بادر بعض طيارى رالى الطيران الملكى الانجليزى وزوجاتهم، بالانخراط فى الرقص مع فرقة مطروح للفنون الشعبية، فور خروجهم من صالة الوصول بمطار مرسى مطروح، حيث كانت الفرقة فى استقبالهم ضمن برنامج استقبال حافل نظمته لهم محافظة مطروح بالمطار.

يذكر أن الرالى انطلق من جزيرة كريت فى طريقه إلى جنوب أفريقيا، مرورا بـ6 مطارات مصرية، ويشارك فيه 14 دولة وهى مصر وبريطانيا ولتوانيا وفرنسا وأستراليا وأيرلندا واليونان وبتسوانا وألمانيا وبلجيكا وروسيا وأمريكا وناميبيا وجنوب إفريقيا.

وتتضمن مراحل السباق داخل مصر مطارات مرسى مطروح و6 أكتوبر والغردقة والأقصر وأسوان وأبو سمبل ثم دنقلة بالسودان ويستكمل مراحله حتى النهاية فى جنوب أفريقيا.