«الغزالي حرب»: سلمنا الرئيس أسماء 93 شابا من المحبوسين احتياطيا

«الغزالي حرب»: سلمنا الرئيس أسماء 93 شابا من المحبوسين احتياطيا

قال الدكتور أسامة الغزالي حرب، رئيس اللجنة الخماسية لفحص حالات الشباب المحبوسين، إن أولوية عمل اللجنة تختص بقضايا التظاهر، والنشر، والرأي، والتعبير.

وأضاف «حرب»، في مداخلة هاتفية لبرنامج «الحياة اليوم»، المذاع على فضائية «الحياة»، مساء السبت، أن اللجنة الخماسية لفحص حالات الشباب المحبوسين قدمت اليوم قائمة بأسماء 93 شاب من المحبوسين احتياطيًا للرئيس عبد الفتاح السيسي، لافتًا إلى إمكانية زيادة مدة عمل اللجنة عن 15 يومًا، بحيث تنتهي اللجنة من أداء مهمتها بشكل تام.

وأوضح ان اللجنة تولي أولوية لطلاب الجامعات المحبوسين بإدراجهم في القوائم التي تسلمها للرئيس، مضيفًا: «الأولوية لطلاب الجامعات، والطلاب المحبوسين الذين سيتضررون من الحبس بضياع فترة الامتحانات والسنوات الدراسية عليهم».

وأكد أن اللجنة تهتم أيضًا بإدراج أسماء الشباب المحبوسين في قضايا التظاهر السياسي مثل "تيران وصنافير"، متابعًا: «اقترحنا أيضًا على الرئيس إجراء بعض التعديلات التشريعية، وبالنسبة للشباب الصادر بحقهم أحكام قضائية فيدخلون ضمن إطار العفو الرئاسي وليس للجنة الحق في النظر في أوضاعهم».

وكان الرئيس عبد الفتاح السيسي، قد أطلق مبادرة، خلال مشاركته في المؤتمر الوطني الأول للشباب، الشهر الماضي، للعفو عن الشباب المحبوس احتياطيًا على ذمة قضايا تتعلق باختراق قانون التظاهر، وذلك بما يتوافق مع القانون والدستور.