موسكو: تصفية 30 من مسلحى جبهة "النصرة" فى إدلب نتيجة غارات روسية

موسكو: تصفية 30 من مسلحى جبهة "النصرة" فى إدلب نتيجة غارات روسية جانب من العنف فى سوريا _ صورة أرشيفية

موسكو أ ش أ

أكدت وزارة الدفاع الروسية، مقتل 30 مسلحا على الأقل من "جبهة فتح الشام" (النصرة سابقا) فى محافظة إدلب السورية نتيجة الغارات، التى نفذتها طائرات "سوخوى ــ 33" التى انطلقت من حاملة الطائرات الروسية "الأميرال كوزنيتسوف".

وذكر المتحدث الرسمى لوزارة الدفاع الروسية، اللواء إيجور كوناشينكوف، الخميس، أن الاستخبارات الروسية تؤكد مقتل قادة ميدانيين من النصرة، موضحا أنه من بين القياديين الذين تم القضاء عليهم، أبو البهاء الأصفرى الذى كان مسؤولا عن توحيد بقايا الفصائل لـ "جبهة النصرة" فى محافظتى حلب وحماة، والتخطيط لهجوم جديد للمسلحين على حلب.

يُذكر أن وزير الدفاع الروسي، سيرجى شويجو، أعلن 15 نوفمبر الجارى أن القوات الروسية بدأت بتوجيه ضربات مكثفة إلى مواقع المسلحين فى محافظتى إدلب وحمص السوريتين.