التضامن الاجتماعى: المعرض الدولى للحرف اليدوية يستهدف تشجيع المنتج المصرى

التضامن الاجتماعى: المعرض الدولى للحرف اليدوية يستهدف تشجيع المنتج المصرى والى

قالت غادة والى، وزيرة التضامن الاجتماعى، إن معارض الصناعات اليدوية والحرفية قادرة على دعم المنتج اليدوى المصرى المتميز، ومنحه الكثير من أساليب القدرة التنافسية انطلاقاً من دور الصناعات اليدوية فى خلق فرص عمل تمكن صغار المنتجين من تحسين دخلهم وتحقيق النمو الاقتصادى، موضحة أن هدف المعرض الدولى الأول لصناعات الحرف اليدوية، تشجيع المنتج المصرى والبحث عن فرص التصدير أهم أهدافه.

وتشارك غادة والى، صباح اليوم، فى فعاليات المعرض الدولى الأول لصناعات الحرف اليدوية، الذى ينظمه المجلس التصديرى لصناعات الحرف اليدوية وغرفة صناعة الحرف اليدوية باتحاد الصناعات، الذى انطلق أمس ويستمر إلى ٢٥ نوفمبر الحالى تحت رعاية وزارة التضامن الاجتماعى وعدد من الوزارات والهيئات الكبرى بمصر، وذلك بمشاركة ١٢٠ عارضاً وعدد من الشركات المتخصصة والفنانين والحرفيين من مختلف المحافظات المصرية.

وقالت «والى» إن الوزارة ستشارك بجناح خاص يضم قطاعات متميزة من إنتاج الأسر المنتجة، مثل: النحاس والسجاد بأنواعه والحرير والصوف والكليم ذى التصميمات المتميزة والخامات البيئية فائقة الجودة.

وقالت إن المعرض يستهدف بالدرجة الأولى التسويق للمنتجات المصرية من خلال حضور مستوردين أجانب لعقد صفقات تجارية، حيث يشارك فى المعرض مشترون من عدة دول، مثل: كندا، ألمانيا، بولندا، إنجلترا، كوريا الجنوبية، إيطاليا، وفرنسا بجانب مشاركة اتحاد الصناعات الصغيرة والحرفية فى ولاية كسلا بالسودان.

ويأتى المعرض متزامناً مع تنظيم وزارة التضامن لمعرض ديارنا، الذى تم افتتاحه الأحد الماضى بمشاركة ما يزيد على 5000 عارض تشجيعاً للمنتج المصرى والشباب أصحاب المشروعات متناهية الصغر.