دبلوماسي سوري ينفي إلقاء منشورات تدعو المسلحين في حلب لتسليم أنفسهم

دبلوماسي سوري ينفي إلقاء منشورات تدعو المسلحين في حلب لتسليم أنفسهم دبلوماسي سوري ينفي إلقاء منشورات تدعو المسلحين في حلب لتسليم أنفسهم

رد مندوب سوريا لدى الأمم المتحدة، بشار الجعفري، الإثنين، على قالته مندوبة واشنطن لدى المنظمة الدولية، سامنتا باور، أمام مجلس الأمن الدولي، حول إلقاء الطيران السوري منشورات في شرق حلب تدعو المسلحين لتسليم أنفسهم، مؤكداً أنه كذب بكذب، وفقا لما ذكرته وكالة"سبوتنيك الروسية للأنباء.

واتهم الجعفري، في كلمة أمام "مجلس الأمن الدولي"، بيان وكيل الأمين العام للأمم المتحدة للشؤون الإنسانية، ستيفن أوبراين، حول سوريا بإغفال ذكر الإرهاب بالمطلق وكأنه لا إرهاب في سوريا، موضحاً أن من يقوم بالعمليات الإرهابية في سوريا هم "الإرهابيون التكفيريون" المتأثرون بالمذهب الوهابي السعودي، على حد تعبيره.

وتساءل البدلوماسي السوري:"إذا كان الإرهاب الموجود في "حلب" هو نفسه الموجود في "الموصل" العراقية،  فلماذا يتم توجيه اتهامات لنا، في حين يدعمون العملية العسكرية هناك؟"، مشدداً على رفض بلاده النهج الانتقائي لبعض الدول بالتعاطي في الأزمة الإنسانية في سوريا.