دفاع متهم بـ"أحداث الذكرى الثالثة للثورة": لم يُضبط في حالة تلبس

دفاع متهم بـ"أحداث الذكرى الثالثة للثورة": لم يُضبط في حالة تلبس صورة أرشيفية

استمعت محكمة جنايات شمال القاهرة، المنعقدة بمعهد أمناء الشرطة بطرة، لمرافعة الدفاع بمحاكمة 227 متهمًا "مُخلى سبيلهم" بقضية أحداث الذكرى الثالثة لثورة 25 يناير، والتى شهدت وقوع أحداث عنف نتج عنها مقتل سيد وزة، عضو حركة السادس من أبريل و5 آخرين.

وشهدت الجلسة ترافع دفاع المتهم الحادى عشر، الذى بدأ مرافعته دافعًا ببطلان القبض على موكله، لعدم توفر اى حالة من حالات التلبث، كما دفع ببطلان التحريات التى أجراها الشاهدين الأول والثالث، لتجهيلها دور المتهم فى الواقعة، ليشير إلى بطلان قرار إحالة المتهم بالقضية لإنعدام بيان الواقعة الموجهة إليه ، فضلًا عن خلو الأوراق من أى دليل يدين موكله.

كما استمعت المحكمة إلى دفاع المتهم الخامس عشر، الذي دفع ببطلان التحريات التى أجراها المقدم وائل عبدالوهاب رئيس مباحث قسم عابدين، والرائد احمد محمد بالأمن الوطنى، قائلًا "فى ذلك السياق أن التحريات جاءت مكتبية وغير جادة".

وتعود وقائع القضية إلى أحداث العنف التى وقعت العام قبل الماضى بمحيط نقابة الصحفيين في الذكرى الثالثة لثورة 25 يناير، ما أسفر عن إصابة 25 شخصًا ومقتل 6  آخرين، من بينهم سيد وزة، عضو حركة 6 أبريل.

وكانت النيابة أسندت الى المتهمين عددًا من الاتهامات من بينها: القتل والشروع فى القتل والتجمهر واستعراض القوة والتلويح بالعنف والإتلاف العمدى للممتلكات العامة إلى جانب تكدير السلم العام على نحو يخالف القانون.