"المؤتمر" يرحب بقرار أمريكا بتصنيف مصر ضمن الدول الأمنة للسفر والسياحة

"المؤتمر" يرحب بقرار أمريكا بتصنيف مصر ضمن الدول الأمنة للسفر والسياحة الربان عمر المختار صميدة رئيس حزب المؤتمر

رحب حزب المؤتمر، بقرار الخارجية الأمريكية بتصنيف مصر ضمن الدول الأمنة للسفر والسياحة، مؤكد أنه مؤشر إيجابي في السياسة الأمريكية تجاه مصر.

وقال حزب المؤتمر، في بيان، اليوم، إن "قرار الخارجية الأمريكية أكد أن مصر مستعدة لاستقبال الرعايا الأمريكيين إليها في موسم عطلات الكريسماس، وهو ما يؤكد اقتناع أمريكا بأن هناك استقرارا كبيرا في الأوضاع السياسية والأمنية، وأن كل ما كان يتم بثه من قوى الاٍرهاب والشر والظلام للإعلام الغربي والأمريكي عن أن الأوضاع غير مستقرة فى مصر لا أساس له من الصحة وأنها عبارات عن أكاذيب وإشاعات وافتراءات ضد مصر".

وأعرب الربان عمر المختار صميدة، عن ثقته الكاملة في أن تشهد السياحة المصرية انفراجه كبيرة في توافد السياح إليها من مختلف دول العالم لزيارة المحافظات والمدن والمناطق السياحية خلال موسم الشتاء الحالي خاصة لمدن ومحافظات الأقصر وأسوان وشرم الشيخ والغردقة خاصة بعد توافد العديد من سياح العالم إلى مصر خلال الفترة الماضية، مطالبا الحكومة  باستغلال القرار الأمريكي والترويج له امام دول العالم حتى يتم كسر الحصار السياحي المفروض ظلما على مصر من بعض الدول الأوروبية وروسيا.