حرائق إسرائيل تشل الحياة العامة وفرق الإطفاء تفشل فى إخمادها

حرائق إسرائيل تشل الحياة العامة وفرق الإطفاء تفشل فى إخمادها حرائق إسرائيل

كتب – محمود محيى

نشرت وسائل الإعلام الإسرائيلية، مقاطع فيديو لتصاعد الحرائق التى اشتعلت بعدة مدن فى إسرائيل، والتى على إثرها أصدرت السلطات الإسرائيلية قرارًا منذ قليل، بغلق ميناء حيفا البحرى، بعد اقتراب النيران المشتعلة منذ يومين منه، وإجلاء 50 ألف شخص، وفق صحيفة "يديعوت أحرونوت" الإسرائيلية.

وكانت الحرائق المستمرة فى عدة مدن إسرائيلية حتى عصر اليوم الخميس، تسبب فى شلل حركة المواصلات، بسبب الجو شديد الجفاف والرياح العاتية، التى تضرب دولة الاحتلال منذ يومين، ولم تنجح جميع فرق الإطفاء الإسرائيلية أو الغربية، التى وصلت تل أبيب مؤخرًا فى إخماد الحرائق حتى كتابة تلك السطور.

وأمرت الشرطة الإسرائيلية فى حيفا، بإجلاء عشرات الآلاف من الإسرائيليين بعدة أحياء عن منازلهم بسبب الحريق الهائل الذى شب فى المدينة، وأسفر عن وقوع أضرار مادية جسيمه وإصابة عشرات الأشخاص إثر استنشاقهم الدخان.

وبسبب الحريق أُغلق مطار حيفا، كما أصيبت حركة المواصلات العامة فى المدينة بالشلل التام، وانقطع التيار الكهربائى عن عدة أحياء.

ومن جانبه، ناشد الرئيس الإسرائيلى رؤوبين ريفلين، جميع الإسرائيليين باتخاذ إجراءات الحيطة والحذر والحفاظ على السلامة القريبين من مواقع الحرائق المشتعلة فى جميع أنحاء إسرائيل.

وطلب الرئيس الإسرائيلى، وفقًا للإذاعة العامة الإسرائيلية، من المواطنين اتباع التعليمات الصادرة عن قوات الإنقاذ والإطفاء ورجال الشرطة والسماح لهذه القوات بالقيام بأعمالها.

وفى بيان أصدره عصر اليوم قال رفيلين: "إننى أشد من أزر الحكومة ورجال الإطفاء وقوات الأمن وجميع الجهات التى تعمل من أجل السيطرة وإخماد الحرائق المشتعلة".

وأعرب الرئيس الإسرائيلى عن ثقته التامة بأن التحقيقات التى تجريها الجهات الأمنية ستصل إلى الجهات التى قامت بإضرام النيران بصورة متعمدة وستقوم بمقاضاتها.

فيما أكد قائد الشرطة الإسرائيلية رونى ألْشيخ، قيام أجهزة الأمن باعتقالات فى اعقاب موجة الحرائق، مرجحًا كون بعضها مفتعلا.