الدفاع بـ"اقتحام قسم حلوان" يدفع ببطلان القبض على المتهمين والتحقيقات

الدفاع بـ"اقتحام قسم حلوان" يدفع ببطلان القبض على المتهمين والتحقيقات المستشار حسن فريد

كتب إيهاب المهندس

بدأت منذ قليل، محكمة جنايات القاهرة، والمنعقدة بمعهد أمناء الشرطة بطرة، برئاسة المستشار حسن فريد، اليوم السبت، نظر جلسة محاكمة 68 متهمًا فى القضية المعروفة إعلاميًا بـ"اقتحام قسم شرطة حلوان".

تعقد الجلسة برئاسة المستشار حسن فريد، وعضوية المستشارين عصام أبو العلى وفتحى الروينى، وسكرتارية أيمن القاضى ووليد رشاد، وممدوح عبد الرشيد.

وفى بداية الجلسة، استمعت المحكمة لمرافعة أسامة الحلو دفاع 4 من المتهمين وهم أرقام 7، 8، 22، 48، بأمر الإحالة، والذى دفاع ببطلان الإذن الصادر من النيابة العامة الخاص بالقبض على المتهمين، لاستناده على تحريات مجهلة، ولم تحدد دور كل متهم فى القضية.

كما دفاع الحاضر ببطلان التحقيق مع المتهمين لحصوله بالمخالفة للمادة 54 من الدستور، والمادة 124 من قانون المرافعات، والتى توجب حضور محامى مع المتهمين، ودفع ببطلان التحقيقات لتزويرها تزويرا معنويا على النحو الوارد بأقوال الشهود فى الجلسات التى نظرتها المحكمة، فأقوال الشهود أمام المحكمة تختلف تمام عما وقعوا عليه فى محضر التحقيقات أمام النيابة، والشاهد محمد زينهم أكد أنه لم يرى أحد ممن قاموا بالهجوم على القسم بعكس ما قال أمام المحكمة، وأن ما وقع عليه من أقوال فى النيابة ليست أقواله.

وكشفت التحقيقات، أن المتهمين قاموا يوم 14 أغسطس من العام قبل الماضى، بالتوجه إلى قسم شرطة حلوان، وأقاموا سواتر حجرية وتحصنوا وراءها، ورشقوا القسم بالحجارة وقنابل المولوتوف وإطارات كاوتشوك مشتعلة وأسطوانات الغاز، ثم أطلقوا وابلًا من الأعيرة النارية على ضباط الشرطة والمواطنين المتواجدين فى القسم، فقتلوا المجني عليهم عمدًا مع سبق الإصرار وأصابوا 19 من رجال الشرطة والمواطنين، وأحدثوا بهم عاهات مستديمة، وأحرقوا مبنى القسم بالكامل و20 سيارة شرطة و3 سيارات خاصة.