داعش يعلن مسئوليته عن هجوم انتحارى استهدف ضريحا فى منطقة بلوشستان بباكستان

داعش يعلن مسئوليته عن هجوم انتحارى استهدف ضريحا فى منطقة بلوشستان بباكستان عناصر من الجيش الباكستانى

إسلام آباد أ ش أ

أعلن تنظيم داعش الارهابى مسئوليته عن هجوم انتحارى استهدف ضريحا نائيا فى منطقة بلوشستان بباكستان أدى إلى مقتل 52 شخصا على الأقل وأصيب مئة آخرون.

ذكرت ذلك هيئة الإذاعة البريطانية (بى بى سي) ، مشيرة إلى أن جهود الإنقاذ والإسعاف واجهت صعوبة فى الوصول إلى ضريح (شاه نوراني) لوجوده فى منطقة جبلية وعرة.

وكان زوار الضريح يؤدون طقوسهم عندما وقع الإنفجار ، حيث يجتذب مريدى الطرق الصوفية من جميع أنحاء باكستان ومن إيران.

ويتبع الطرق الصوفية الملايين فى باكستان ، لكنها تواجه معارضة شديدة من المتطرفين، وكان المنشد الصوفى أمجد صبرى أحد أشهر المنشدين فى باكستان قد اغتيل فى يونيو الماضى فى هجوم نفذه مسلحان فى كراتشي.