وزير الخارجية الفرنسي: نطالب الجميع بالالتزام بمحاربة الإرهاب

وزير الخارجية الفرنسي: نطالب الجميع بالالتزام بمحاربة الإرهاب وزير الخارجية الفرنسي جان إيف لودريان

قال وزير الخارجية الفرنسي جان إيف لودريان إن باريس لا تريد أن تكون وسيطاً محل أحد في أزمة قطر ولكن تريد أن تكون مسهلاً لحل الأزمة.

وأشار الوزير الفرنسي بعد لقائه نظيره السعودي عادل الجبير، إلى أن بلاده تطالب الجميع بالالتزام بمحاربة الإرهاب. ولافتاً إلى أن رسالة فرنسا هي التهدئة والتشاور لحل أزمة قطر. وخلال مؤتمر صحفي في مدينة جدة السعودية قال لودريان: "ندعو لتخفيف حدة التوتر، تمهيداً لإعادة الحوار بين أطراف أزمة الخليج، ونأمل ألا تؤثر الإجراءات السعودية، المصرية، الإماراتية، البحرينية، على حياة المدنيين".

وأكد موقف بلاده "الحازم" ضد كل من يدعم ويمول الإرهاب، مشيراً إلى أنه "لا يمكن الاستغناء عن دور المملكة العربية السعودية في مكافحة الإرهاب".

وكان لودريان أجرى مباحثات في الدوحة، في وقت سابق من اليوم، مع نظيره القطري محمد بن عبد الرحمن آل ثاني، وأكد أن قطر "مستعدة للحوار مع جيرانها، شرط عدم المساس بسيادتها الوطنية".

ومن المقرر أن يزور الوزير الفرنسي الكويت، وقد يزور الإمارات أيضاً، ومن ثم يغادر إلى بلاده غداً، مختتماً جولة، هدفت إلى "تخفيف التوتر في منطقة الخليج"، بحسب بيان للخارجية الفرنسية، في وقت سابق.