انتهاء عمليات رفع حطام حادث تصادم قطارى الإسكندرية.. وعودة الحركة لطبيعتها

انتهاء عمليات رفع حطام حادث تصادم قطارى الإسكندرية.. وعودة الحركة لطبيعتها اثار حادث قطارى الإسكندرية

انتهت الأوناش التى دفعت بها وزارة النقل بإمدادات من القوات المسلحة ومحافظتى الإسكندرية والبحيرة من رفع حطام عربات القطارين الذذين اصطدما أمس الجمعة ، ونتج عنها عشرات القتلى والمصابين.

كان الدكتور خالد مجاهد المتحدث الرسمي لوزارة الصحة والسكان أعلن ارتفاع حالات الوفاة فى حادث تصادم قطارى الإسكندرية لـ41 حالة، وخروج 47 مواطنًا من المستشفيات بعد تلقيهم العلاج اللازم، فيما يزال 132 بالمستشفيات حتى الآن.

وقال "مجاهد" فى بيان صحفى، اليوم السبت، إنه تم  نقل حالات الوفاة  والمصابين بمشاركة 82 سيارة إسعاف، لافتا إلى أنه تم نقل المتوفين لمشارح مستشفيات كوم الدكة، وصدر المعمورة، ورأس التين، والميرى، فيما تم نقل المصابين إلى مستشفيات رأس التين، والجمهورية التابعين للوزارة، ومصطفى كامل العسكرى، والشرطة بالإسكندرية، والميرى والإيطالى.

وأضاف "مجاهد" أنه فى أغلب الحالات بالمستشفيات حالتهم الصحية تتراوح ما بين بسيطة إلى متوسطة، فيما عدا 12 حالة فقط بالرعاية المركزة، مشيرًا إلى أنه من المنتظر خروج المصابين خلال الساعات والأيام القليلة القادمة.