"رجال الأعمال" تطالب باستئناف الرحلات الجوية بين مصر وروسيا بعد التأهل للمونديال

"رجال الأعمال" تطالب باستئناف الرحلات الجوية بين مصر وروسيا بعد التأهل للمونديال أحمد بلبع

كتبت ميرفت رشاد

طالبت لجنة السياحة بجمعية رجال الأعمال، بالعمل على عودة وانتظام الرحلات الجوية والحركة السياحية بين القاهرة وموسكو بعد التصريحات الإيجابية للرئيس الروسى فلاديمير بوتين فى لقائه مؤخرا مع الرئيس السيسى على هامش قمة بريكس الاقتصادية بالصين وتأكيد عددا من المسئولين الروس على أمن وسلامة المطارات المصرية.

ويأتى ذلك وسط نشوة الأفراح التى تعيشها مصر بالوصول إلى مونديال روسيا 2018 بعد غياب 28عاما.

وأكد المهندس أحمد بلبع رئيس لجنة السياحة بجمعية رجال الأعمال فى بيان له، أنه حان الوقت لاستئناف الرحلات الجوية بين روسيا ومصر بعد وصول مصر لكأس العالم الذى سيقام بروسيا خلال شهر يونيو من العام القادم وتحمس الألاف من الجماهير المصرية للسفر إلى موسكو لمؤازرة المنتخب الوطنى، مشيرا إلى أن عدد كبير من شركات السياحة المصرية اتخذ خطوات الإعداد لهذه الرحلات أملا فى انتظام حركة الطيران بين البلدين قريبا، وأناشد الرئيس الروسى بسرعة اتخاذ القرار الخاص باستئناف الرحلات لأنه لايوجد أى داعى لتأخيرها.

وأضاف بلبع، أن أكبر دليل على ما تشهده مصر من مناخ أمن ومستقر هذه الأيام حضور100 ألف مشجع باستاد برج العرب  لتشجيع المنتخب المصرى دون أن تحدث مخالفة واحدة أو خروج عن الترتيباب الخاصة بالمباراة، بالإضافة لمظاهر الفرحة التى عمت كل ربوع مصر فى المدن والقرى حتى صباح اليوم التالى، مما يؤكد أن المصريين جميعا على قلب رجل واحد والشعب المصرى شعب متحضر يتطلع دائما إلى المستقبل، مشيدا بالترتيبات الأمنية رفيعة المستوى التى نفذتها قوات الأمن المصرية فى محيط استاد برج العرب.

وأوضح بلبع، أن ردود الأفعال العالمية وإشادة جميع المراقبين ووسائل الإعلام التى نقلت المباراة ومظاهر احتفال  المصريين بوصولهم لكأس العالم تمثل أكبر ضمانة لما تعيشه مصر حاليا من مناخ الأمن والاستقرار، مؤكدا أنه من حسن الطالع أن يقام كأس العالم القادم فى العاصمة الروسية موسكو ومشاركة مصر فى الحدث الرياضى الأهم فى العالم  بهدف تجديد روح المودة والصداقة المصرية الروسية  التى ترجع لأكثر من 60 عام، منذ أن وقفت روسيا بجانب مصر فى إنشاء السد العالى والذى كان من أهم أسباب النهضة المصرية طوال السنوات الماضية.