الحكومة الإسبانية تعقد اجتماعا طارئا لمناقشة سبل وقف استقلال كتالونيا

الحكومة الإسبانية تعقد اجتماعا طارئا لمناقشة سبل وقف استقلال كتالونيا رئيس الوزراء الأسبانى ماريانو راخوى

مدريد (أ ش أ)

عقدت الحكومة الأسبانية اجتماعا طارئا صباح اليوم الأربعاء، لمناقشة خطواتها المقبلة لوقف إقليم كتالونيا من المضى قدما فى إعلان الاستقلال عن أسبانيا.

وذكرت شبكة "أيه بى سى" الأمريكية أن الحكومة الإسبانية كانت قد أعلنت رفضها لما اعتبرته إعلان استقلال "ضمني" من قبل رئيس حكومة كتالونيا كارليس بوتجيمون، بعدما ترك الباب مفتوحا أمام الانفصال لكن بدون إعلانه بشكل صريح عن إسبانيا.

وقال رئيس إقلم كتالونيا- فى كلمة ألقاها أمام برلمان الإقليم أمس الثلاثاء- أنه يقبل "تفويض الشعب" لكى تصبح المنطقة "جمهورية مستقلة"، لكنه اقترح تعليق التطبيق الفورى لإعلان الاستقلال لكى يفسح المجال أمام الحوار مع حكومة أسبانيا.

ومن المقرر أن يلقى رئيس الوزراء الأسبانى ماريانو راخوى كلمة أمام البرلمان- فى وقت لاحق اليوم- لبحث أزمة الاستفتاء وما يعتزم القيام به بعد ذلك.