"الجنايات" تعيد استدعاء وزير الداخلية السابق للشهادة في "بيت المقدس"

"الجنايات" تعيد استدعاء وزير الداخلية السابق للشهادة في "بيت المقدس" اللواء محمد إبراهيم

أمرت محكمة جنايات القاهرة برئاسة المستشار حسن محمود فريد، اليوم، بإعادة استدعاء اللواء محمد إبراهيم وزير الداخلية السابق، لسماع شهادته في قضية "أنصار بيت المقدس"، التي تضم 213 متهما.

وكان ممثل النيابة، قدم للمحكمة ما يفيد تعذر حضور الوزير السابق بجلسة اليوم لأسباب صحية، إلا أن المحكمة أعادت استدعائه.

كان وزير الداخلية السابق، تعرض لمحاولة اغتيال فاشلة، صباح الخميس 5 سبتمبر 2013 في مدينة نصر، حيث فجّر انتحاري نفسه وسيارة مفخخة كان يستقلها، بالتزامن مع مرور موكب الوزير في مدينة نصر.

وأسندت نيابة أمن الدولة العليا للمتهمين، اتهامات بالاتفاق والمساعدة والاشتراك في أحداث العنف التي شهدتها البلاد بعد عزل الرئيس الأسبق محمد مرسي، وأبرزها قتل اللواء محمد السعيد، مساعد وزير الداخلية، والمقدم محمد مبروك، ضابط الأمن الوطني، والنقيب محمد أبوشقرة، والهجوم على كنيسة الوراق، ومحاولة اغتيال وزير الداخلية في سبتمبر 2013، وتفجير مديريتي أمن الدقهلية ديسمبر 2013 والقاهرة يناير 2014.