تقرير.. 10 حقائق من تعادل ليفربول ويونايتد.. عقدة تشامبرلين ورقم لأول مرة

تقرير.. 10 حقائق من تعادل ليفربول ويونايتد.. عقدة تشامبرلين ورقم لأول مرة جانب من مباراة ليفربول ومانشستر يونايتد

انتهى كلاسيكو إنجلترا سلبيًا بين ليفربول وغريمه مانشستر يونايتد في المباراة التي جمعت الفريقين على ملعب "الأنفيلد" ضمن الأسبوع الثامن من البريميرليج.

المباراة شهدت سيطرة واضحة من جانب ليفربول إلا أن اليونايتد فشل في استغلال مساحات وضعف مدافعي الريدز لتنتهي المباراة لا غالب ولا مغلوب.

النتيجة جعلت مانشستر يونايتد يرتفع رصيده إلى النقطة 20 ليرتقي مؤقتًا إلى صدارة الترتيب بينما أصبح رصيد ليفربول 13 نقطة في المركز السادس.

وفي التقرير التالي، يرصد "يلا كورة" أبرز 10 حقائق من تعادل ليفربول ومانشستر يونايتد:

- تشامبرلين

لم يفز ليفربول سوى في مباراة واحدة فقط من أصل 7 مباريات شارك فيهم شامبرلين منذ إنتقاله للفريق هذا الموسم.

- رقم لأول مرة

ديربي الشمال الغربي شهد 3 تعادلات سلبية على مرّ التاريخ بالبريميرليج من أصل 51 مباراة، تعادلان منها كان مدرب مانشستر يونايتد فيها هو جوزيه مورينيو.

- رقم سلبي لليفربول

ليفربول فشل في تسجيل أي هدف في آخر 3 مباريات على أرضهم أمام مانشستر يونايتد في الدوري.

- صمود كلوب

يورجن كلوب مدرب ليفربول تعرض لخسارة واحدة فقط أمام مورينيو مدرب مانشستر يونايتد في جميع البطولات من أصل 8 مباريات "فاز 3 مباريات وتعادل 4".

كلوب لديه رقم إيجابي مع ليفربول حيث يعد الريدز هو أكثر فريق حصدًا للنقاط من مباريات التوب 6 في البريميرليج، حقق 37 نقطة أكثر من أي فريق آخر.

- قوة دفاعية لليونايتد

مانشستر يونايتد حقق 17 كلين شيت خلال عام 2017 في الدوري، أكثر من أي فريق آخر.

مانشستر يونايتد حقق الفوز في 3 من أصل آخر 5 زيارات لهم لملعب آنفيلد في الدوري، ولم يتلقّوا أي هدف في آخر زيارتين.

- غياب الانتصارات

فشل ليفربول في تحقيق أي فوز على مانشستر يونايتد في البريميرليج في آخر 6 مواجهات، آخر فوز كان عام 2014 بنتيجة 3-0.

- عقم هجومي لليونايتد

فشل مانشستر يونايتد في التسجيل في 7 مباريات خارج أرضهم أمام فرق التوب 6 منذ تولي مورينهو مهمة تدريب الفريق.

- لوكاكو يهدر رقمًا قياسيًا

فشل الدولي البلجيكي رومليو لوكاكو في تخطي المهاجم الهولندي رود فان نيستلروي حيث أحرز الثنائي سبعة أهداف لمانشستر يونايتد في أول سبع مباريات بالموسم.