سفير أستراليا: زيارة الرئيس إلى القاهرة تعكس أهمية مصر الاستراتيجية

سفير أستراليا: زيارة الرئيس إلى القاهرة تعكس أهمية مصر الاستراتيجية بيتر كوسجروف رئيس أستراليا

أ ش أ

يزور الرئيس الأسترالى بيتر كوسجروف وقرينته القاهرة يوم غد الجمعة لمدة ثلاثة أيام، يلتقى خلالها عددا من كبار المسؤولين لبحث القضايا ذات الاهتمام المشترك.

وقال سفير أستراليا لدى مصر، نيل هوكينز، فى تصريح لوكالة أنباء الشرق الأوسط، إن الزيارة تعكس أهمية مصر الاستراتيجية للمصالح الأسترالية بالمنطقة كما تجسد مدى عمق علاقات الصداقة بين البلدين.

وأضاف السفير أن الزيارة تعكس دور مصر الهام فى تحقيق الاستقرار فى الشرق الأوسط، وهو ما ينعكس على الاستقرار العالمى بما فى ذلك آسيا حيث تقع أستراليا، لافتًا أن الزيارة ستعطى دفعة قوية للعلاقات بين البلدين.

وأشار السفير إلى أن العلاقات المصرية الأسترالية ترجع إلى أكثر من قرن، "فقد قتل 4 آلاف جندى أسترالى فى مصر خلال الحربين العالميتين الأولى والثانية، ويرقدون بسلام فى مقابر فى جميع أنحاء مصر، ونحن نعرب عن خالص الشكر للشعب المصرى على رعايته لأبنائنا وبناتنا".

وقال هوكنز إنه من المقرر أن يزور الرئيس كوسجروف مقابر العلمين التى تضم رفات أكثر من ألف و200 جندى أسترالى لقو حتفهم فى المعارك التى وقعت عام 1942 بالعلمين.

ولفت السفير إلى أن كثير من الخيول فى منطقة الأهرامات ونزلة السمان تنحدر أصولها من الخيول الأسترالية التى تركها الجنود عقب الحرب العالمية الأولى، مشيرًا إلى أن إحدى المنظمات الأسترالية غير الحكومية توفر رعاية بيطرية مجانية للخيول فى تلك المنطقة.

وشدد السفير على التزام أستراليا نحو تحقيق الأمن فى مصر، موضحًا أن الجنود الأستراليون يشاركون فى القوات متعددة الجنسيات فى سيناء منذ عام 1982، كما أن القائد الحالى للقوات المتعددة الجنسيات هو أحد أكثر جنرالات أستراليا خبرة.

وأكد هوكنز أن المصريون يضطلعون بدور هام فى أستراليا، حيث شهد العام الماضى انتخاب أول عضوين بالبرلمان الأسترالى من أصول مصرية، مشيرًا إلى أن زيارة وفد البرلمان المصرى لأستراليا فى سبتمبر الماضى تعد خطوة كبيرة فى العلاقات البرلمانية بين البلدين.

وقال السفير إن الزيارات رفيعة المستوى التى قام بها مسئولين ورموز مصرية لأستراليا منهم وزيرة الهجرة وشئون المصريين بالخارج نبيلة مكرم والبابا تواضروس الثانى، ساهمت فى توطيد العلاقات بين البلدين.

وأعرب السفير عن تقدير بلاده للدور البارز الذى تقوم به مؤسستى الأزهر ودار الإفتاء فى تدريب الأئمة والشيوخ الأستراليين والإسهام فى الترويج لإسلام الوسطية الذى يدعو للتسامح والاعتدال.

ولفت أن أستراليا تساهم فى العديد من المشروعات الاجتماعية فى مصر منها مشروع تحسين صحة المرأة فى حى الزيتون، ونشر الوعى بمرض السكر فى منطقة الدلتا ومشروع زراعة الأسطح فى أسوان.

وأعرب هوكينز عن سعادته أن تكون أستراليا ضيف شرف الدورة القادمة من مهرجان القاهرة السينمائى الدولى المقرر عقده فى نوفمبر المقبل بدار الأوبرا.