رئيس شركة المقاولون العرب: لا صحة لانهيار جزء من محور روض الفرج

رئيس شركة المقاولون العرب: لا صحة لانهيار جزء من محور روض الفرج محور روض الفرج - أرشيفية

كتب أحمد حسن

أكد المهندس محسن صلاح، رئيس شركة المقاولون العرب، عدم صحة ما تداول حول انهيار جزء من محور روض الفرج، موضح حقيقة ذلك قائلا إن صناعة الكبارى والمحاور حاليا تقوم على أنظمة تعتمد على تصنيع أجزاء الكوبرى بشكل منفصل حيث يتم صب الكمر سابق الاجهاد فى منطقة التجهيز و يتم بعد ذلك نقلها عن طريق تريلات الى موقع التركيب حيث يتم رفعها عن طريق أوناش عملاقة الى مكان التركيب، موضحًا أن ما حدث هو أنه أثناء رفعها بواسطة الأوناش حدث لها ميل على أحد الأجناب مما تسبب فى كسرها، مشيرا الى حدوث الكسر اثناء التركيب وقد تم استبعادها".

وأضاف صلاح فى تصريحات صحفية، اليوم الجمعة، أنه تم صب ورفع أكثر من 800 كمرة بالمشروع ويجرى العمل على قدم وساق للانتهاء من باقى الكمر، وأنه  لم تحدث أى خسائر بشرية أو اصابات على الإطلاق، نظرا لاتخاذ اجراءات السلامة والصحة المهنية بكافة مواقع العمل بالمشروع، موضحًا أنه يجرى تحقيق لما حدث وهناك تأمين على الأعمال و سوف يتحمل التأمين قيمة إعادة تصنيع الكمرة.

وأكد أن مشروع محور روض الفرج يعتبر من أكبر المشروعات الجارية فى مصر حيث يصل طول المرحلة التانية التى تقوم بتنفيذها الشركة إلى 12 كم فى الاتجاهين، وتتكون من 6 قطاعات منها كوبرى النيل الغربى، بطول 400 متر، أعلى نهر النيل، بارتفاع 14 مترا عن نهر النيل، و يبلغ عرض الكوبرى 55 متر، وهو عبارة عن اتجاهين، 5 حارات فى كل اتجاه.

وأوضح أنه يتم تنفيذ الكوبرى بطريقة العربات المتحركة، وتعتبر شركة المقاولون العرب الشركة الرائدة فى تنفيذ مثل هذه الكبارى على النيل، وأن  كوبرى النيل الشرقى طوله 540 متر أعلى نهر النيل، حيث يربط بين جزيرة الوراق ومنطقة شبرا، ويعد أعرض الكبارى المعلقة فى العالم ويبلغ عرضه فى المنتصف 64 متر، أما عرضه بمنطقة شبرا فتبلغ 84 مترا عند منطقة شبرا، حيث يتكون الكوبرى من برجين رئيسيين بارتفاع حوالى 100 م من سطح الماء لتثبيت كابلات ضخمة يصل وزنها الى حوالى الف طن لتحمل جسم الكوبرى و تبلغ حمولة المحور الى 120 طن ، لافتا إلى أنه تم افتتاح عدد 4 مطالع و منازل للمحور عند تقاطعه مع الطريق الدائرى و يجرى العمل بـ4 مطالع و منازل اخرى.