الإمارات وسلطنة عمان: نقف مع مصر قلبا وقالبا فى التصدى للإرهاب

الإمارات وسلطنة عمان: نقف مع مصر قلبا وقالبا فى التصدى للإرهاب وزير الدولة للشئون الخارجية بالإمارات أنور قرقاش

أبوظبى ـ مسقط (أ ش أ)

أدانت دولتا الإمارات وسلطنة عمان اليوم السبت، وبشدة العملية الإرهابية المجرمة فى صحراء الواحات بمحافظة الجيزة، والتى أسفرت عن استشهاد وإصابة عدد كبير من قوات الشرطة المصرية.

ففى دولة الإمارات العربية المتحدة، أدان وزير الدولة للشؤون الخارجية الدكتور أنور بن محمد قرقاش الحادث الإرهابى، مؤكدا وقوف دولة الإمارات قلبا وقالبا مع جهود الحكومة المصرية فى التصدى للإرهاب الذى يسعى إلى تقويض أمن مصر والمصريين، وأن هذه الجريمة الإرهابية الأخيرة لن تنال من عزيمة مصر على اجتثاث الإرهاب.

وأضاف- فى تصريح نقلته وكالة الأنباء الإماراتية "وام"- أن الإمارات تدعم الحكومة المصرية فى جميع الإجراءات التى تتخذها لمواجهة الإرهاب، مشددا على الثقة التامة بأن من ينوى الشر لمصر لن ينجح فى مساعيه الشريرة، وأن المسئولية العربية والإسلامية والإنسانية واضحة فى رفض الإرهاب أو أى تبرير له، كما أنها واضحة فى الدعم التام لمصر، وأعرب عن خالص تعازى دولة الإمارات للشعب والحكومة المصرية وأسر الشهداء وتمنياتها بالشفاء العاجل للمصابين.

وفى سلطنة عمان، عبرت السلطنة عن إدانتها واستنكارها للهجوم المسلح والغادر، والذى أسفر عن سقوط العديد من القتلى والجرحى.

وأكد بيان صادر عن وزارة الخارجية نقلته وكالة الأنباء العمانية تضامن السلطنة مع مصر ضد آفة العنف والإرهاب وزعزعة الأمن والسلم الأهلى، معربة عن صادق العزاء والمواساة لذوى الضحايا الأبرياء متمنية للمصابين الشفاء العاجل.