أحمد موسى يفجر أزمة جديدة بين "الإعلاميين" و"الأعلى للإعلام"

أحمد موسى يفجر أزمة جديدة بين "الإعلاميين" و"الأعلى للإعلام" أحمد موسي

عادت من جديد حرب التصريحات بين الكاتب الصحفي مكرم محمد أحمد، رئيس المجلس الأعلى لتنظيم الإعلام، والإعلامي حمدي الكنيسي، رئيس نقابة الإعلاميين، بشأن التجاوزات التي قام بها الإعلامي أحمد موسي في برنامجه "على مسؤليتي" المذاع على صدى البلد بشأن حادث الواحات الإرهابي.

وقال الكاتب الصحفي مكرم محمد أحمد، رئيس المجلس الأعى لتنظيم الإعلام، اليوم، إن نقابة الإعلاميين ليس من حقها اتخاذ أي قرار بشأن وقف أي برنامج عبر أية فضائية، مؤكدًا على أن المجلس الأعلى لتنظيم الإعلام يتابع كل ما يبث عبر المواقع والفضائيات، وسيبحث كل الخروقات والتجاوزات التي حدثت في نقل المعلومات الخاطئة بشأن حادث الواحات.

ومن جانبه رد حمدي الكنيسي، رئيس نقابة الإعلاميين، على تصريحات الكاتب الصحفي مكرم محمد أحمد قائلاً: "النقابة مختصة بالتحقيق في التجاوزات التي تصدر من الإعلاميين".

وأعلنت نقابة الإعلاميين في بيان لها منذ قليل عن وقف برنامج الإعلامي أحمد موسى، لحين الانتهاء من التحقيق معه، مستنده على المادة "69" من قانون نقابة الإعلاميين الذي ينص على أن أي تناول إعلامي يؤدي إلى الإخلال بالمصالح العليا للبلاد ومقتضيات الأمن القومي المصري، وأيضًا ميثاق الشرف الإعلامي، ما يمثل مخالفة صارخة، وعليه كان لزامًا على النقابة التصدي لهذه المخالفة.