استعدادات في مستشفى أسيوط الجامعي قبيل وصول الطب الشرعي لمناظرة جثث 12 ارهابيا

استعدادات في مستشفى أسيوط الجامعي قبيل وصول الطب الشرعي لمناظرة جثث 12 ارهابيا

اخلت قوات الامن محيط مشرحة مستشفى أسيوط الجامعي فور وصول الطب الشرعي والنيابة لمناظرة جثث الارهابيين التي استقبلها المستشفى عقب حدوث اشتباكات بالكيلو 175 الخارجة-أسيوط بين الأمن وخلية إرهابية بالوادي الجديد، وسط حالة من الاستنفار الأمني.

وأكد مصدر بمستشفى أسيوط الجامعي، إنه جار التعرف على هوية جثث الإرهابيين الذين لقوا مصرعهم في الاشتباكات التي وقعت صباح اليوم الجمعة بالكيلو 175 بطريق الخارجة أسيوط.

وأشار المصدر إلى إن متوسط أعمارهم في 35 سنة، وإنه سوف يتم تسليمهم لذويهم بعد عرضهم على الطب الشرعي ونشر صورهم بمديريات الأمن للتعرف عليهم.

ومن جانبها أعلنت مديرية أمن أسيوط حالة الاستنفار الأمني وتقديم الدعم اللازم عقب وقوع اشتباكات بين قوات الشرطة ومسلحين بالكيلو 175 بطريق الخارجة أسيوط، بنطاق محافظة الوادي الجديد.