تايم لاين| 11 يوما عصيبا في حياة "الحايس".. من اختفائه إلى تحريره

تايم لاين| 11 يوما عصيبا في حياة "الحايس".. من اختفائه إلى تحريره النقيب محمد الحايس

تلقت أسرة النقيب محمد الحايس، عصر اليوم، نبأ عودة نجلهم المختطف من قبل الإرهابيين في حادث الواحات الإرهابي، الذي استشهد فيه 16 شرطيًا يوم 20 أكتوبر الماضي، وفور تلقي الأسرة النبأ، أسرعوا بالتحرك إلى مستشفى العجوزة لرؤية نجلهم، وتعالت أصوات مكبرات الصوت بمساجد قرية كفر النعمان، بمركز ميت غمر بمحافظة الدقهلية، فور نبأ عودة ابن القرية، وتعالت الزغاريد من السيدات، وسط فرحة عارمة بين الأهالي، فيما خرج البعض أمام منزل عائلة الضابط فرحًا بعودته.

وترصد "الوطن" في التقرير التالي، أبرز المحطات منذ اختطاف النقيب محمد الحايس وحتى عودته.

20 أكتوبر: أعلنت وزارة الداخلية عن استشهاد 13 ضابطًا و3 جنود، في اشتباكات قواتها مع عناصر إرهابية بالواحات البحرية في الجيزة، وأفادت الوزارة بأنه جار البحث عن ضابط مفقود من قواتها.

21 أكتوبر: أعلنت وزارة الداخلية أنَّ الضابط المفقود في منطقة الواحات البحرية في الجيزة هو النقيب محمد الحايس معاون مباحث قسم ثانٍ أكتوبر.

22 أكتوبر: أعلنت مصادر أمنية، العثور على جثمان النقيب محمد الحايس، الذي استشهد خلال الاشتباكات بين الشرطة والإرهابيين بالكيلو 135 طريق الواحات.

22 أكتوبر: أطلق أفراد عائلة النقيب محمد الحايس المفقود في معركة الواحات على موقع التواصل الاجتماعي "فيسبوك" هاشتاج "النقيب محمد الحايس فين"، ليؤكدوا من خلاله أن ما تردد عن العثور على جثته غير صحيح، وأنه ليس لديهم أي معلومات عنه، مطالبين نشطاء فيسبوك بتفعيل الهاشتاج.

22 أكتوبر: قال الدكتور علاء الحايس، والد النقيب محمد الحايس، خلال حواره مع الإعلامية لميس الحديدي، ببرنامج "هنا العاصمة"، المذاع عبر فضائية "cbc"، إنه يعيش في حالة ارتباك بسبب تضارب الأنباء عن استشهاده نجله، وأخرى عن اختطافه، مطالبًا وزارة الداخلية بالبحث عن نجله حيًا أو شهيدًا.

23 أكتوبر: كشفت مصادر قبلية بمنطقة العمليات، أن العناصر الإرهابية التي اختطفت الضابط محمد الحايس اتجهت به لطريق الفيوم من ناحية وادي الحيتان، الأمر الذي يشير إلى احتمالية اتجاههم به إلى منطقة الحدود الجنوبية ومنها إلى الداخل الليبي، عبر المدقات الجبلية.

31 أكتوبر: تلقت أسرة النقيب محمد الحايس اتصالا هاتفيا من وزارة الداخلية، يؤكد عودة نجلهم، المختطف من قبل الإرهابيين فى حادث الواحات الإرهابي، بعدما نُشرت عدة أخبار عبر المواقع الأخبارية تفيد بتحرير النقيب من يد الإرهابيين مصابًا بطلق ناري في قدمه.