نائب وزير الإسكان يعلن بدء تطوير آخر المناطق العشوائية غير الآمنة بالسويس

نائب وزير الإسكان يعلن بدء تطوير آخر المناطق العشوائية غير الآمنة بالسويس عقارات - أرشيفية

كتب أحمد حسن

عقد الدكتور أحمد عادل درويش نائب وزير الإسكان للتطوير الحضرى والعشوائيات اجتماع مع اللواء أحمد حامد محافظ السويس وممثلين من هيئة قناة السويس وبمشاركة ممثلين عن أهالى منطقة الاتكة وذلك للتحاور والتفاوض للوصول إلى حلول بالمشاركة مع الأهالى لتطوير منطقة الاتكة بحى عتاقة.

وتقع منطقة الاتكة شمال ميناء الأدبية وهى أرض تتبع ولاية قناة السويس، ومساحتها حوالى 5 فدان ويعمل أغلب أهلها فى القطاع التجارى (محلات وكافيتريات) تخدم سيارات النقل المتراصة أمام ميناء الأدبية ويعيش فيها حوالى 140 أسرة فى مساكن عشوائية غير ملائمة، وهى أخر منطقة بمحافظة السويس وبعد تطويرها سيتم إعلان المحافظة خالية من المناطق العشوائية غير الآمنة.

و أسفر الاجتماع مع الأهالى عن قبول الأهالى على اختيار قطعة أرض بديلة قريبة من الاتكة وبناء منازل جديدة لهم تناسب طبيعة حياتهم وقد طلب الأهالى أن تشتمل على خدمات منملاعب ومدارس وغيرها.

تشكيل لجنة مشتركة من المحافظة وهيئة قناة السويس لحصر وتدقيق أعداد الأهالى بالمنطقة، وأيضاً الاستماع إلى طلبات الأهالى وآرائهم فى تطوير المنطقة.

والجدير بالذكر أنه كان يوجد بمحافظة السويس 5 مناطق عشوائية غير آمنة وهى منطقة اليهودية و عزبة الصفيح وورش السكة الحديد وقد قام صندوق تطويرهم والانتهاء من تنفيذ 14عمارة سكنية بإجمالى 336 وحدة وتم نقل وتسكين الأهالى بها، وجارى العمل على تقنين أوضاع أهالى منطقة عرب دبور.