مصدر أمني: "الداخلية" لم تغلق كنيسة البابا كيرلس في شبرا

مصدر أمني: "الداخلية" لم تغلق كنيسة البابا كيرلس في شبرا الانبا مرقس

نفى مصدر أمني بمديرية أمن القليوبية، غلق كنيسة البابا كيرلس ببيجام في حي غرب شبرا الخيمة، مؤكدا أن مسؤولي كنيسة شبرا والأنبا مرقس عقب السير في إجراءات ترخيص الكنيسة واستصدار القرار الجمهوري اللازم أبلغوا بوجود تهديدات بمنع إقامة الشعائر بالكنيسة وطلبوا تحرك الأمن لتأمين المكان لحين الانتهاء من الإجراءات وهو ما جرى.

وقال المصدر، الذي رفض نشر اسمه، إن أجهزة الأمن والمحليات ليس من سلطتها إغلاق دور العبادة وما حدث هو عملية تأمين فقط، لحين بحث وكشف واقعة التهديدات.

وكشف مصدر بمجلس مدينة شبرا، لـ "الوطن"، أن الكنيسة مقامة منذ فترة وأقيمت بها صلوات، ومؤخرا طلب أسقف شبرا استصدار القرار الجمهوري بترخيصها وجاءت لجنة الأربعاء الماضي للمعاينة وبعدها تم طلب عملية التأمين من الأمن بزعم وجود تهديدات، مشيرا إلى أن المكان في الأصل كان مصنعا وقام صاحبه بالتبرع به لتحويله لكنيسة، وجار السير في إجراءات الترخيص.

كانت كنيسة شبرا الخيمة، نفت الدعوة لأي تظاهرات من أجل غلق الكنيسة، وقال مراد غالي وكيل أسقف شبرا الخيمة الأنبا مرقس، إن الوضع مستقر الآن في محيط الكنيسة عقب قيام أجهزة الأمن بوضع حراسة أمنية عليها، تحسبا لأي طوارئ.

وأضاف غالي أنه عقب الانتهاء من أعمال تشطيب الكنيسة الجديدة، أطلق بعض الاشخاص المجهولين بالمنطقة بعض دعوات التحريض على الكنيسة ومنع الصلاة فيها، ما دفع قيادات الكنيسة، للتواصل مع الأمن لاتخاذ الإجراءات اللازمة.