"الإسكان": 10 مليارات جنيه لتطوير 106 مناطق عشوائية غير آمنة

"الإسكان": 10 مليارات جنيه لتطوير 106 مناطق عشوائية غير آمنة أحمد عادل درويش نائب وزير الإسكان

قال أحمد عادل درويش نائب وزير الإسكان لشؤون التطوير الحضري والعشوائيات، إنه في إطار خطة الحكومة لتطوير المناطق العشوائية غير الآمنة، على مستوى الجمهورية فإنه يجرى حاليا تطوير 106 مناطق يسكنها حوالي 500 ألف نسمة أو 92 ألف أسرة، وتقع 17 منطقة منهم على أملاك خاصة و89 منطقة على أملاك الدولة، وذلك بتكلفة 10 مليارات جنيه.

وأضاف نائب وزير الإسكان، أن عملية التطوير تنقسم إلى بناء حوالي 50 ألف وحدة سكنية جديدة لأهالي 91 منطقة عشوائية غير آمنة، وإزالة مصادر الخطورة عن حوالي 24 ألف أسرة في 10 مناطق تسكن حوالي ألف أسرة منهم في مخرات سيول، وحوالي 10.5 ألف أسرة معرضين لتلوث صناعي في 5 مناطق، ويتم ذلك بالتعاون مع وزارة البيئة وحوالي 11 ألف يتم إدخال خدمة الصرف الصحي لهم في منطقتين وحوالي 1.5 أسرة، يسكنون تحت خطوط الكهرباء الضغط العالي في منطقتين ويتم أيضا تقنين أوضاع 19 ألف أسرة موزعين على خمس مناطق.

وأوضح نائب الوزير، أنه في حين أن أكبر المناطق التي يتم تطويرها الآن هي منطقة الكيلو 2 بمحافظة الإسماعيلية، حيث يتم إدخال خدمات االصرف الصحي لأكثر من 10 آلاف أسرة، فإن محافظة القاهرة تشهد تطوير أكبر عدد من المناطق يتم حاليا تطوير 39 منطقة عشوائية غير آمنة يسكنها أكثر من 40 ألف أسرة.

واختتم نائب الوزير، بأن محافظاتي البحر الأحمر وبروسعيد ستكون من أولى المحافظات التي سيتم إعلانها خالية من العشوائيات غير الآمنة، حيث تم مؤخرا البدء في تطوير آخر منطقة عشوائية في محافظة بورسعيد وهي منطقه عزبة أبوعوف، وأيضا سيتم البدء في بناء منازل بدوية لأهالينا في حلايب وشلاتين بمحافظة البحر الأحمر، مع العلم أنه جار الانتهاء من تطوير كافة المناطق العشوائية الأخرى في مدن الغردقه، القصير، رأس غارب وسفاجا.