آخرها تدمير 10 سيارات.. أبرز 8 عمليات إرهابية أحبطها الجيش خارج سيناء

آخرها تدمير 10 سيارات.. أبرز 8 عمليات إرهابية أحبطها الجيش خارج سيناء ضربات جوية على الحدود الغربية

استمرت القوات المسلحة، اليوم السبت، في إحباط العمليات الإرهابية والتصدي للعناصر الإرهابية خارج شمال سيناء، بإحباط مؤامراتهم لتهريب الأسلحة والعتاد لكي ينقذوا فلول الإرهابيين الذين يتم سحقهم من قوات الشرطة والجيش، أو لإحباط هجمات على نقاط عسكرية.

وتستعرض "الوطن" أبرز المحاولات الإرهابية التي أحبطها الجيش خارج سيناء:

أحبطت القوات المسلحة، اليوم، محاولة لتهريب 10 سيارات دفع رباعي، كانت تحاول التسلل عبر الحدود الغربية.

وقال بيان للقوات المسلحة إن القوات الجوية: "تمكنت من اكتشاف وتتبع 10 سيارات دفع رباعي محملة بكميات من الأسلحة والذخائر والمواد المهربة على خط الحدود الغربية، حيث قامت القوات الجوية بالتعامل معها وتدميرها تدميراً كاملاً والقضاء على العناصر الموجودة بداخلها".

وأحبط الجيش في 30 أكتوبر 2017 محاولة لتسلل 6 عربات دفع محملة بكميات من الأسلحة والذخائر والمواد المهربة داخل خط الحدود الغربية، وأسفرت العملية عن استهداف وتدمير السيارات المتسللة والقضاء على العناصر الإجرامية بداخلها.

وأحبط الجيش في 23 أكتوبر 2017 محاولة لاختراق الحدود الغربية، وأسفرت عن تدمير 8 سيارات دفع رباعي محملة بكميات من الأسلحة والذخائر والمواد شديدة الانفجار، والقضاء على العناصر الإرهابية الموجودة بداخلها.

وأحبط الجيش في شهر 7 من عام 2015، محاولة إرهابية لاستهداف إحدى نقاطه على طريق "القاهرة - مدينة السويس"، عبر سيارة مفخخة.

وقال بيان للمتحدث العسكري، حينها: "إن سائق سيارة حاول اختراق حاجز أمني الأربعاء، ولم يمتثل لتحذير الأمن الذي أطلق النيران، ما أسفر عن انفجار السيارة وتدميرها بالكامل ومقتل قائدها دون حدوث خسائر في صفوف القوات".

وأضاف البيان: "الفحص المبدئي يظهر وجود آثار لمادة (تي إن تي) المتفجرة بكمية تتجاوز نصف طن وآثار لأشلاء الإرهابي قائد السيارة".

وأعلن المتحدث العسكري، العقيد تامر الرفاعي، في 8 من شهر مايو الماضي، إحباط محاولة تهريب 15 سيارة دفع رباعي محملة بالأسلحة والمتفجرات.

وقال بيان المتحدث العسكري وقتها: "بناءً على معلومات استخبارية مؤكدة تفيد بتجمع عدد كبير من السيارات استعدادا للتسلل إلى داخل الحدود المصرية على الاتجاه الاستراتيجي الغربي، وبأوامر من القيادة العامة للقوات المسلحة، أقلعت تشكيلات من القوات الجوية لاستطلاع المنطقة الحدودية واكتشاف وتتبع الأهداف المعادية وتأكيد إحداثياتها والتعامل معها فور اختراق خط الحدود الدولية".

وأضاف البيان: "أسفرت العملية، التي استمرت على مدار الـ48 ساعة الماضية، عن رصد واستهداف 15 سيارة دفع رباعي محملة بكميات من الأسلحة والذخائر والمواد المهربة وتدميرها بشكل كامل".

وفي يوم 27 يونيو من العام الجاري، أعلن العقيد تامر الرفاعي إحباط تسلل 12 سيارة دفع رباعي محملة بالأسلحة والذخائر، عبر الحدود الغربية.

وقال بيان المتحدث للعسكري: "وبناء على معلومات استخباراتية تفيد بتجمع عدد من العناصر الإجرامية للتسلل إلى داخل الحدود المصرية باستخدام عدد من سيارات الدفع الرباعي على الاتجاه الاستراتيجي الغربي".

وبأوامر من القيادة العامة للقوات المسلحة أقلعت تشكيلات من القوات الجوية لاستطلاع المنطقة الحدودية واكتشاف وتتبع الأهداف المعادية وتأكيد إحداثياتها والتعامل معها على مدار أكثر من 12 ساعة، وأسفرت العملية عن استهداف وتدمير 12 سيارة دفع رباعي محملة بكميات من الأسلحة والذخائر والمواد المتفجرة، كما تقوم القوات بملاحقة وضبط العناصر الإجرامية واتخاذ الإجراءات القانونية حيالهم.

وأعلنت القوات المسلحة مجددًا، في 16 يوليو، إحباط محاولة 15 سيارة دفع رباعي يقودها مهربون وتجار أسلحة لاختراق الحدود الغربية مع ليبيا.

وقال بيان للمتحدث العسكري: "بأوامر من القيادة العامة للقوات المسلحة أقلعت تشكيلات من القوات الجوية لاستطلاع المنطقة واكتشاف وتتبع الأهداف المعادية وتأكيد إحداثياتها والتعامل معها على مدار الـ24 ساعة الماضية، وأسفرت العملية عن استهداف وتدمير 15 سيارة دفع رباعي محملة بكميات من الأسلحة والذخائر والمواد المهربة".

وأعلنت القوات المسلحة، إحباط عملية إرهابية كانت تستهدف معسكرا لها في نطاق المنطقة الشمالية العسكرية، عن طريق سيارة مفخخة.

وقال بيان للمتحدث العسكري: "نجحت عناصر القوات المسلحة في إحباط محاولة إرهابية لاستهداف إحدى الوحدات العسكرية بنطاق المنطقة الشمالية العسكرية، حيث قامت سيارة دفع رباعي مفخخة ومحملة بأكثر من (1.5) طن من المواد شديدة الانفجار بمحاولة اقتحام إحدى الوحدات، وقامت عناصر التأمين والحراسة بالتعامل الفوري مع السيارة وبادرت بإطلاق النيران عليها، ما أدى إلى تصفية سائقها الذي كان يرتدي حزاماً ناسفاً".