"الصيادلة" تطالب بوقف إصدار السجل التجاري للشركات لإدارة الصيدليات

"الصيادلة" تطالب بوقف إصدار السجل التجاري للشركات لإدارة الصيدليات الدكتور محي الدين عبيد نقيب صيادلة مصر

طالب الدكتور محي الدين عبيد نقيب صيادلة مصر في خطابين أرسلهما اليوم، لرئيس الهيئة العامة للاستثمار الدكتورة منى زوبع، وأحمد الوكيل رئيس الاتحاد العام للغرف التجارية، بوقف إجراءات إصدار سجل تجاري للشركات بغرض إدارة الصيدليات، إضافة إلى المطالبة بإلغاء كافة السجلات التجارية التي صدرت لشركات بغرض إدارة الصيدليات وإخطار الشركات التي تم إصدار سجل تجاري لها بغرض إدارة الصيدليات.

وأوضح نقيب الصيادلة، أن قانون ممارسة مهنة الصيدلة رقم 127 لسنة 1955 وتعديلاته، يحظر ممارسة مهنة الصيدلة على غير الصيدلي وعلى غير مقيد بالنقابة العامة لصيادلة مصر، وليس لدية تصريح مزاوله مهنه الصيدلة من وزارة الصحة، كما يمنع القانون أن يمتلك الصيدلي منفردا أو بالشراكة أكثر من صيدليتين ولا يسمح له ان يدير غير صيدلية واحدة منهما وذلك طبقا للمادة 30.

وأضاف النقيب، أنه للتحايل علي هذه القوانين والمبادئ الراسخة في مزاولة مهنة الصيدلة يقوم البعض "صيادلة أو غير صيادلة" بإنشاء وتأسيس شركات غرضها إدارة الصيدليات وهي شركات الغرض الفعلي منها التحايل على القوانين رقم 47 لسنه 1969 و127 لسنة 1955 وامتلاك وإدارة أكثر من صيدليتين.

وأكد النقيب العام لصيادلة مصر، أن هذه الشركات مخالفة للقانون في غرض إنشائها حيث أنها تتعارض مع القوانين سالفة الذكر، وتتحايل لتكوين سلاسل للصيدليات تكون في حقيقتها ملك رجل أعمال أو أكثر لامتلاك وإدارة أكثر من صيدليتين بالمخالفة للقانون.

وأعلن "عبيد"، أن النقابة ستوجه كل طاقتها في الفترة المقبلة لمحاربة الدخلاء وسلاسل الصيدليات.