البعثة الطبية تطمئن على الحجاج المصريين المحتجزين بمستشفى الملك فيصل

البعثة الطبية تطمئن على الحجاج المصريين المحتجزين بمستشفى الملك فيصل

تفقد الدكتور محمد شوقي، رئيس البعثة الطبية للحج، والدكتور عمرو قنديل المستشار الطبي لمصر بالسعودية والمشرف العام على البعثة الطبية، الحالة الصحية للمرضى الحجاج المصريين المحتجزين بمستشفى الملك فيصل بمكة المكرمة، للوقوف على الوضع الطبي والصحي لهم.

وأوضح الدكتور خالد مجاهد المتحدث الرسمي لوزارة الصحة والسكان أن قيادات البعثة تفقدوا المصابين المحتجزين داخل غرفهم للاطمئنان عليهم وللاطلاع على تقاريرهم الطبية، مشيرًا إلى التفاعل مع ذويهم وطمأنتهم على حالتهم الصحية، لافتًا إلى وجود 8 حالات بالمستشفى.

وكشف "مجاهد" الحالة الصحية للحجاج المحتجزين، حيث يوجد حاج يعاني من كسر في عظمة الفخذ الأيسر، 72 عاما، وحاجة تعاني من كسر بالحوض، 71 عاما، وحاج يعاني من كسر في عظمة الساق اليمنى، 59 عاما، وحاجة تعاني من كسر بمفصل القدم، 75 عاما.

وأضاف أنه توجد حاجة تعاني من كسر مضاعف باليد اليسرى، 57 عاما، وحاجة تعاني من اشتباه كسر بالحوض، 53 عاما، إضافة إلى حاج يعاني من انسداد معوي، وحاجة تعاني من كسر بالساق اليسرى، مشيرًا إلى أن جميعهم حالتهم الصحية مستقرة ويتلقون العلاج اللازم.

وأشار "مجاهد" إلى أن فرق المتابعة بالبعثة تقوم بزيارة المرضى المحتجزين في جميع المستشفيات السعودية مرتين يوميًا، إضافة إلى زيارات فريق الطب الوقائي، لافتًا إلى تأكيد وزارة الصحة السعودية على تفويج جميع الحجاج المرضى المحجوزين بالمستشفيات إلى المشاعر من خلال قافلة مكونة من عدد كبير من الأتوبيسات علاوة على سيارات إسعاف لضمان ذهابهم وعودتهم بسلام.