"البعثة الطبية للحج": الحجاج المصريون بخير ولا يوجد أي أمراض وبائية بينهم

"البعثة الطبية للحج": الحجاج المصريون بخير ولا يوجد أي أمراض وبائية بينهم الحجاج

أ ش أ

إضافة تعليق

قال المشرف العام علي بعثة وزارة الصحة الطبية بالحج الدكتور عمرو قنديل إن الحجاج المصريين بخير ولا يوجد أى أمراض وبائية بين الحجاج، مشيرا إلى أن أعداد الحجاج المترددين على العيادات التى شكلتها بعثة الصحة للحج بلغ 67 ألفا و120 مترددا.

وأضاف قنديل -خلال مؤتمر صحفى عقد بمقر بعثة الحج السياحى بمشعر منى اليوم /الخميس/ - : "أن جميع من ترددوا على العيادات الطبية بالسعودية تم علاجهم بالمجان على نفقة الدولة بما فى ذلك العمليات الجراحية وغسيل الكلى"، لافتا إلى أن الاستعداد لموسم الحج هذا العام تم قبل 5 أشهر من بدء الحج..مشيدا بالتعاون الكبير والفعال مع بعثات الحج الثلاث الداخلية والسياحة والتضامن.

وأوضح أن البعثة اصطحبت معها من القاهرة نحو 17 طنا من الأدوية و107 أنواع من الدواء، حيث إن البعثة الطبية أقامت 36 عيادة بالسعودية بأماكن تجمع الحجاج المصريين (34 في مكة واثنان في المدينة المنورة)، فضلا عن أكثر من 8 عيادات متنقلة بالمدينة المنورة ولجان بالمستشفيات السعودية لمتابعة المرضي من الحجاج المصريين.

وأشار قنديل إلى أنه تم تشكيل لجان إشرافية تتولى متابعة عمل العيادات، موضحا أن البعثة تضم 360 فردا ما بين طبيب وصيدلي وممرض وإداري وخدمات معاونة؛ حيث تم تنظيم عدد كبير من الندوات للحجاج المصريين بمكة والمدينة؛ لتوعيتهم بكيفية الوقاية من الأمراض التي تنتج عن الزحام ارتفاع درجات الحرارة..منوها بأنه سيوصي في تقريره بزيادة العيادات الطبية بالمدينة المنورة العام المقبل.

وتابع "أنه تم إجراء 153 عملية غسيل كلوي لـ32 حاجا بالمستشفيات السعودية حتى الآن كانوا يعانون من مرض فشل كلوي قبل سفرهم لأداء الحج، وذلك بمعدل 2 إلى 3 مرات أسبوعية، حيث كان هناك طبيب وممرض خلال أداء المناسك بمنى وعرفات لمرافقة الحجاج إلى أقرب مستشفى لإجراء عملية الغسيل".

وأكد قنديل أن هناك 35 حالة كانت متواجدة بالمستشفيات السعودية قبل بدء مناسك الحج يوم 20 أغسطس الماضي تم تصعيد نحو 33 منهم إلى عرفات بسيارات إسعاف؛ فيما لم يتمكن حاجان من الصعود لعرفة لوجود خطر على حياتهم حال تحركوا من أماكنهم..لافتا إلى أن المستشفيات السعودية أجرت عددا من العمليات الجراحية للحجاج المصريين تنوعت ما بين الكسور في الرجل وعمليات قلب مفتوح وإزالة أورام في المخ، مشيرا إلى أن كل الإجراءات الصحية التي تتم بالمستشفيات السعودية تتم بالمجان.

وأشار الدكتور عمرو قنديل إلى أن هناك 19 حالة توفت خلال أداء المناسك بمنى وعرفات ليرتفع بذلك عدد الوفيات إلى 37 حالة وفاة، مؤكدا أن غالبية الأمراض التي شكا منها الحجاج المصريين كانت عبارة عن آلام في المفاصل والعظام ونزلات برد واحتقان بالحلق فضلا عن أمراض الجلد الناتجة عن الحرارة.

إضافة تعليق