سكوت موريسون يفوز بزعامة الحزب الحاكم ليصبح رئيس وزراء أستراليا الجديد

سكوت موريسون يفوز بزعامة الحزب الحاكم ليصبح رئيس وزراء أستراليا الجديد

ذكرت مسؤولة في الحزب الليبرالي الأسترالي، اليوم الجمعة، أن وزير الخزانة سكوت موريسون، سيصبح رئيس الوزراء الجديد للبلاد، بعد أن فاز بتصويت داخلي للحزب.

وقالت نولا مارينو للصحفيين في كانبرا إن موريسون فاز بـ45 صوتا مقابل 40 صوتا لوزير الداخلية السابق بيتر داتون.

وكان رئيس الوزراء المنتهية ولايته مالكوم تيرنبول قد دعا إلى اجتماع للحزب بعد تلقيه عريضة من داتون بتوقيعات من غالبية أعضاء الحزب الليبرالي الحاكم في البرلمان. 

وقال إنه لن ينافس على قيادة الحزب إذا أسفر الاجتماع عن قرار بفتح مجال المنافسة على القيادة.

ولم يقدم تيرنبول استقالته بعد.

وقال أيضا إنه سيترك البرلمان. وليس من المؤكد ما إذا كان سيخلي مقعده على الفور أم أنه سيكمل مدته حتى العام المقبل.

وبالنسبة لمنصب نائب رئيس الحزب، تم انتخاب وزير الطاقة جوش فريدينبرج، حسبما ذكرت مارينو.

وينظر إلى موريسون، السياسي المحافظ، على أنه أكثر اعتدالا داخل حزبه من داتون، الذي قاد محاولة غير ناجحة للإطاحة بتيرنبول المعتدل يوم الثلاثاء.

وسيكون موريسون رئيس الوزراء الأسترالي السابع في 11 عامًا. ولم يكمل أي رئيس وزراء فترته في منصبه منذ عام 2007 بسبب سلسلة من انقلابات القيادة الداخلية.

وتيرنبول نفسه أطاح برئيس الوزراء السابق توني أبوت في عام 2015 أثناء عمله في حكومته.