وزير التعليم العالى يستعرض تقريراً حول أنشطة المكتب الثقافى المصرى الروسى

وزير التعليم العالى يستعرض تقريراً حول أنشطة المكتب الثقافى المصرى الروسى الدكتور خالد عبد الغفار وزير التعليم العالى والبحث العلمى

إضافة تعليق

استعرض د. خالد عبد الغفار وزير التعليم العالى والبحث العلمى، تقريراً مقدماً من د. كاميليا صبحى القائم بأعمال رئيس قطاع الشئون الثقافية والبعثات حول أنشطة المكتب الثقافى المصرى بموسكو - روسيا خلال الفترة الماضية.

وأشار التقرير إلى أنه فى إطار التواصل مع مؤسسات التعليم العالى الروسية والجهات التابعة لمتابعة أحوال الدارسين المصريين استقبل المكتب الدكتور ألكسندر جلادوش نائب رئيس جامعة الصداقة بين الشعوب بموسكو؛ لمراجعة أحوال الطلاب والدارسين المصريين بالجامعة، فضلاً عن مشاركة المكتب فى اجتماع ممثلى الدول العربية بجامعة الصداقة بين الشعوب؛ وذلك لمتابعة شئون الدارسين المصريين والعرب، ومناقشة ترتيبات البرنامج التعليمى للعام الدراسى القادم (2018 - 2019)، بالإضافة إلى قيام المكتب بزيارة للطلبة المصريين الدارسين بجامعة الطيران المدنى بموسكو  لمتابعة شئونهم الدراسية.

وأشار التقرير إلى تنظيم المكتب زيارات لجامعات موسكو الحكومية للمنتجات الغذائية، وجنوب الأورال بمدينة تشليابنسك الروسية، وببلجورود للهندسية والتكنولوجيا ؛ للاطمئنان على المبعوثين المصريين ومتابعة شئونهم الدراسية والاجتماعية، فضلاً عن عقد لقاء مع رئيس جامعة أوليانوفسك الهندسية للتباحث حول آليات التعاون بين الجامعة والجامعات المصرية، بالإضافة إلى لقاء مع أعضاء البعثة التعليمية والدارسين المصريين المقيمين بمدينة بيتربورج، وكذلك المقيمين فى قازان؛ للاطمئنان على أحوالهم الدراسية والاجتماعية، كما تم تبادل وجهات النظر حول الأوضاع القنصلية والتعليمية لهم.

وفى إطار الأنشطة الثقافية أقام المكتب معرضاً للفنون التشكيلية، يضم أعمال طالبات أكاديمية صوريكوف العريقة للفنون الجميلة بموسكو، وتم منحهم شهادات تقدير،  كما شارك فى فعاليات المهرجان الدولى الـ ٢١ بعنوان " آمال أوروبا " للمواهب الشابة، فضلاً عن تنظيم المكتب للندوات الدورية لنادى الاستشراق بالمكتب، بالإضافة إلى تنظيم المكتب ليوم مصرى بمشاركة أعضاء الجالية المصرية والبعثة التعليمية، وكذلك  عقد ندوة بعنوان (الجذور الأثنية والعرقية لشعوب منطقة الشرق الاوسط)، وكذا استقبال المستشرق الروسى الدكتور جينادى جارياتشكن.

إضافة تعليق