الصين تؤكد تأييدها لمسار التنمية فى الجابون وتعارض التدخلات الخارجية

الصين تؤكد تأييدها لمسار التنمية فى الجابون وتعارض التدخلات الخارجية الرئيس الصينى شئ جين بينج

بكين (أ ش أ)

إضافة تعليق

أكدت الصين اليوم السبت، تأييدها الشديد لمسار التنمية فى الجابون، ومعارضتها أية تدخلات خارجية بهذا الشأن.

جاء ذلك خلال اجتماع الرئيس الصينى "شى جين بينج" اليوم السبت، مع الرئيس الجابونى "على بونجو أونديمبا"، قبل قمة بكين 2018 لمنتدى التعاون الصين أفريقيا المقررة يومى 3 و4 سبتمبر.

وقال "شى جين بينج" إن العلاقات بين الصين والجابون تطورت بسرعة منذ أن قرر الجانبان رفع مستوى العلاقات الثنائية إلى الشراكة التعاونية الشاملة خلال زيارة الرئيس الجابونى للصين عام 2016، مشيرا إلى أهمية توسيع حجم التبادلات بين الحكومة والأحزاب السياسية والبرلمان فى البلدين، مع تكثيف الجهود لتبادل الخبرات فى مجال إدارة شؤون الدولة.

وأضاف أن الصين ترحب بمشاركة الجابون بقوة فى مبادرة "الحزام والطريق"، وأنه يأمل أن تعزز الدولتان التعاون فى مجالات تشمل البنية التحتية والطاقة والمعادن والزراعة، والعمل على تيسير ودعم تحقيق أهداف الخطة الاستراتيجية لنهضة الجابون.

من جانبه، قال رئيس الجابون "على بونجو" إن بلاده تؤيد الصين بشدة فى القضايا ذات الأهمية الكبرى، معربا عن امتنان الجابون للصين لمساعدتها فى تسريع عمليه التصنيع والتحديث هناك.

وأضاف أن بلاده مستعدة للمشاركة بقوة فى مبادرة "الحزام والطريق" التى اقترحها الرئيس الصيني، لأنها تتيح فرصا جديدة ومهمة لتحقيق الترابط فى أفريقيا، متعهدا بتوسيع التعاون مع الصين فى مجالات، مثل: البنية التحتية والصحة والموارد البشرية.

وشهد الرئيسان –بعد الاجتماع- التوقيع على وثائق للتعاون الثنائى.

إضافة تعليق