السفير الياباني يشرح مزايا نظام التعليم المطبق في بلده

السفير الياباني يشرح مزايا نظام التعليم المطبق في بلده

أكد ماسيكي نوكي، السفير الياباني، أن التعليم الياباني يتميز بأنه يدعم النمو الشامل للأطفال بما في ذلك القدرات البدنية والأخلاق، إلى جانب القدرات المدرسية.

وقال السفير الياباني، خلال كلمته بالاحتفال الرسمي لافتتاح المدرسة المصرية اليابانية بالعبور، إن التعليم الياباني لا يركز فقط على حفظ المعلومات، بل أيضا على تعزيز القدرة على التفكير والاستيعاب.

وأضاف أن التعليم الياباني يهتم أيضا بالجانب النفسي والأخلاق، حيث يهدف إلى أن يكتسب الأطفال الأفكار والسلوكيات التي تجعل منهم مواطنين صالحين، مثل التعاون ومراعاة مشاعر الآخرين وتحمل المسئولية والالتزام بالقواعد والقوانين.

وأوضح السفير الياباني أن اليابان لن تدخر جهدا في تقديم المساعدة لمصر، ولكن الدور الأساسي يقع على عاتق مصر، حيث إن التعليم له علاقة بالقواعد والأساسيات الخاصة بكل مجتمع، لذلك تود اليابان أن تستفيد مصر من التعليم على الأسلوب الياباني، ولكن بالشكل المناسب.