رئيس الوزارء يتابع أعمال تطوير «جزيرة الوراق».. كيف سيتم تعويض المتضررين؟

رئيس الوزارء يتابع أعمال تطوير «جزيرة الوراق».. كيف سيتم تعويض المتضررين؟

• «مدبولي»: استمارات رغبات للمضارين من أعمال التطوير العمراني تتضمن إعادة التسكين بالجزيرة أو سكن بديل أو الحصول على مقابل مادي

تابع مصطفى مدبولي رئيس مجلس الوزراء، وزير الإسكان والمرافق والمجتمعات العمرانية، أعمال تطوير «جزيرة الوراق»، في اجتماع اليوم مع وزراء العدل، والموارد المائية والري، والنقل، والصحة والسكان، ومحافظ الجيزة، وفقاً لمخطط عام، وتصور لأن تصبح الجزيرة تجمعاً عمرانياً مخططاً.

وأوضح «مدبولي» -خلال الاجتماع- أن هدف الحكومة هو الارتقاء وتطوير الخدمات، وكذلك المباني الموجودة بجزيرة الوراق، وتحقيقاً لهذا الهدف، تم توزيع استمارات رغبات لمن سيضارون من أعمال التطويرالعمراني، تتضمن اختيارات منها إعادة التسكين في الجزيرة بعد الانتهاء من أعمال التطوير، وبناء وحدات لائقة لهم، أو الحصول على سكن بديل في المدن الجديدة، أو الحصول على المقابل المادي، وقد تم تنظيم زيارات لهم للمناطق المقترحة كسكن بديل في المدن الجديدة، مشيراً إلى أن الدولة تشتري حالياً عدداً من قطع الأراضي من المواطنين لاستخدامها في إعادة تسكين من سيختار هذه الرغبة.

وقدمت وزيرة الصحة -خلال الاجتماع- تقريرا عن الخدمات الصحية التي تقدمها الوزارة لسكان «جزيرة الوراق»، حيث تم إرسال 5 قوافل علاجية حتى الآن، كما تم توريد وحدة المعالجة الخاصة بمركز الغسيل الكلوي بمستشفى الوراق، وسيتم تشغيل الوحدة نهاية هذا الأسبوع، كما يتم سحب عينات دورية من محطة مياه جزيرة الوراق القديمة والجديدة، وأفادت النتائج بأنها مطابقة للمعايير.

وعن الخدمات المقدمة لسكان جزيرة الوراق، قال محافظ الجيزة أحمد راشد إن هناك خدمات تموينية من خلال 3 مخابز تخدم 120 الف حائز علي بطاقات تموينية، وزراعية من خلال جمعيتي الجزيرة والوراق، والخدمات التعليمية من خلال 3 مدارس من بينها فكري أباظة الابتدائية وخدمات الأوقاف المقدمة من خلال 29 مسجدا و6 زوايا، وخدمات مياه الشرب من خلال 3 محطات منها محطتان مدمجتان بطاقة 350م3/ساعة.