السجن 5 سنوات لـ الفنان هشام عبدالله وزوجته في قضية إعلام الإخوان

السجن 5 سنوات لـ الفنان هشام عبدالله وزوجته في قضية إعلام الإخوان هشام عبدالله وزوجته

قضت الدائرة 14 إرهاب بمحكمة جنايات الجيزة، المنعقدة بمجمع محاكم جنايات القاهرة بطرة، بحكمها على 28 متهما بينهم إعلاميون ومقدمو برامج بقنوات الشرق الفضائية ومكملين والجزيرة، والمقيدة تحت رقم 1102 لسنة 2017 حصر أمن الدولة العليا "طوارئ".

وعاقبت المحكمة المتهم هشام محمد عبدالله وزوجته غادة محمد نجيب، بالسجن لمدة خمس سنوات.

صدر الحكم برئاسة المستشار معتز خفاجى وعضوية المستشارين محمد السعيد الشربينى سامح سليمان إبراهيم ومحمد محمد محمد عمار.

والمتهمون المحبوسون هم هانى عوض ومحمد عبد الله محمد وصالح رضا صالح أحمد وسعيد أمام حشاد وعادل عبد عبد الرشيد واحمد على عبد العزيز ومجدى محمد محمد عماره وطه محمد على الحلبى ونعمان السيد محمد.

وكان جاء فى قرار الاتهام انه فى غضون عامى 2017 و2018 أن المتهم الأول أسس وتولى قيادة جماعة أسست على خلاف أحكام القانون، الغرض منها منع موْسسات الدولة والسلطات العامة من ممارسة أعمالها والتحريض ضد موْسسات الدولة.

وتبين من قرار الاتهام أن 19 متهما "هاربين" وهم حسام الدين عاطف ومحمد عبد العزيز محمد شوبير"مقيم حاليا بالولايات المتحدة الأمريكية" وهشام كامل عبد الحكيم وعماد محمد السيد عامر ومحمد أحمد عبد الفتاح وتوفيق على على حسن وعبد الحكم محمد عبد الغنى حسبو ومحمد احمد حافظ ومايسة محمود وغادة محمد نجيب وهشام محمد عبد الدائم وعمر عبد الواحد وعيد محمود سليمان وطارق محمد قاسم وهشام احمد على ونبيه أحمد عوض وحسام الدين مصطفى واحمد محمد عبد الحليم ومصطفى محمد مصطفى.

وكان المحامى العام الأول لنيابة أمن الدولة العليا المستشار خالد ضياء الدين أمر بإحالة 28 متهما بينهم 17 "هاربين" وسيدتان والباقى تم إحالتهم محبوسون ويتم محاكمتهم أمام جنايات شمال الجيزة، وتم إخطار الإنتربول بسرعة ضبطهم واحضارهم وتقديمهم للمحاكمة محبوسين على ذمة القضية.

وقام فريق من أعضاء النيابة العامة بالتحقيق مع المتهمين تحت إشراف المستشار محمد وجيه المحامى العام الأول بالنيابة.

يستعرض "صدى البلد" مسيرة هشام عبد الله من الفن إلى الإرهاب:

حياته

- بدأت حياته الفنية عام 1984م، ومن أشهر أدواره في فيلم الطريق إلى إيلات وكذلك مسلسل البخيل وأنا، في أعمال مهمة  منها ليالي الحلمية، تفاحة آدم، لحظات حرجة، خالتي صفية والدير، بوابة الحلواني، السيرة الهلالية.

- من مواليد 13 ديسمبر عام 1959، تخرج في معهد التربية الرياضية.

- متزوج من الناشطة السياسية (غادة محمد نجيب) وله منها ابنين.

- شارك هشام عبد الله في ثورة 25 يناير، وكان أحد المعارضين للرئيس الأسبق محمد مرسي وشارك في مظاهرات 30 يونيو.

- انضم إلى الإخوان وسافر إلى تركيا مؤخرا لتقديم برنامجه ابن البلد وينتقد فيه الدولة المصرية ويسلط الضوء على أهم القضايا التي تخص البلاد من وجهة نظره.

القبض عليه فى تركيا

وخلال فترة تواجده فى تركيا ألقت السلطات التركية القبض عليه في مدينة إسطنبول بسبب إدراج اسمه على قوائم الإنتربول كإرهابي وتبين انتهاء جواز سفره والقنصلية المصرية رفضت تجديده، لا يستطيع استخراج إقامة بشكل قانوني وبطريقة رسمية من تركيا".

النيابة تأمر بضبط زوجته

وكانت نيابة أمن الدولة أمرت فى سابق بضبط وإحضار الناشطة السياسية غادة نجيب، زوجة الفنان هشام عبد الله، على خلفية اتهامها بالانضمام لجماعة أسست على خلاف القانون والمعروفة إعلاميًا بتنظيم "حركة شباب 25 يناير".

وضمت القضية المقيدة برقم 796 لسنة 2015 حصر أمن الدولة العليا، عددا من النشطاء السياسيين المحبوسين احتياطيا على ذمتها، فى مقدمتهم شريف دياب، مؤسس حركة "بداية" ومحمد فياض، وخالد أحمد طاهر، ومصطفى فقير، وأحمد حسن، وأحمد كمال، والصحفي محمود السقا، وسيد فتح الله الشهير بـ"إياد المصري" وأحمد المصرى، ومحب دوس، وآخرين صدر قرارًا بضبطهم وإحضارهم من قِبَل النيابة العامة.

وأسندت النيابة العامة للمتهمين ارتكاب جرائم الانضمام لجماعة أسست على خلاف القانون، والتحريض على العنف، وتكدير الأمن العام، وتهديد السلم الاجتماعي، والدعوة للتظاهر بدون ترخيص.

الحكم

وكانت قضت الدائرة 14 إرهاب بمحكمة جنايات الجيزة، المنعقدة بمجمع محاكم جنايات القاهرة بطرة، بحكمها على 28 متهما بينهم إعلاميون ومقدمو برامج بقنوات الشرق الفضائية ومكملين والجزيرة، والمقيدة تحت رقم 1102 لسنة 2017 حصر أمن الدولة العليا "طوارئ" وعاقبت المحكمة المتهم هشام محمد عبدالله وزوجته غادة محمد نجيب، بالسجن لمدة خمس سنوات