بالصور| الشرقية تشيّع جثمان معاون مباحث بلبيس بالزغاريد

بالصور| الشرقية تشيّع جثمان معاون مباحث بلبيس بالزغاريد

الأخبار المتعلقة

تشييع جثمان «شهيد العريش» بمسقط رأسه في الشرقية

بالصور| محافظ الشرقية يتقدم جنازة شهيد الدرب الأحمر

محافظ القاهرة ونائب المنطقة الشرقية يقدمان العزاء لأسرة شهيد سيناء

تشييع جثمان "شهيد سيناء" في جنازة عسكرية بمسقط رأسه في الشرقية

شيع الآلاف من أهالي قرية الخلوة التابعة لمركز أبو حماد بمحافظة الشرقية، جثمان الضابط أحمد المسلمي معاون مباحث مركز شرطة بلبيس، والذي استشهد صباح اليوم إثر إصابته بطعنة نافذة على يد مسجل خطر أثناء ضبطه.

خرجت الجنازة من مسجد قرية الخلوة التابعة لمركز أبو حماد مسقط رأس الشهيد وتقدم المشيعون الدكتور ممدوح غراب محافظ الشرقية، واللواء جرير مصطفى مدير أمن الشرقية، وعدد من القيادات الأمنية والتنفيذية وأسرة الشهيد.

حمل الأهالي الجثمان ملفوفا بالعلم المصري ورددوا هتافات "لا إله إلا الله الشهيد حبيب الله" مطالبين بتوقيع أقصى عقوبة على المتهم.

والدة الشهيد أمينة محمود رشيدي، 52 عاما، مديرة مدرسة خلوة أبو مسلم الابتدائية التي لازمت جثمان ابنها حتى تشيعه لمثواه الأخير بمقابر القرية أوصت النساء بعدم الصراخ والنحيب حسبما أعلن إمام المسجد بعد صلاة الجنازة لتتحول الجنازة إلى ما يشبه بالعرس وتطلق النساء الزغاريد، مرددات "في الجنة يا شهيد.. أحمد عريس في الجنة".

قالت فوزية محمود، إحدى قريبات الشهيد، إنه الابن الأكبر لوالدته ولديها 4 أبناء غيره وهم "زياد طالب بالصف الأول الثانوي، ورضوى طالبة بالفرقة الأولى بكلية الطب، ومنة تلميذة بالصف السادس الابتدائي، وهالة متزوجة".

وقال مصدر أمني بمديرية أمن الشرقية، إن الشهيد كان يترأس مأمورية لضبط أحد العناصر الإجرامية بقرية بني عليم التابعة لمركز بلبيس تنفيذا لقرار النيابة الصادر ضده بالضبط والإحضار لاتهامه في قضايا جنائية وما أن رأى المتهم القوة الأمنية حاول الفرار إلا أن الشهيد حاول الإمساك به واعتدى المتهم عليه بسلاح أبيض وسدد له طعنات نافذة.

وأضاف أنه جرى نقله إلى مستشفى بلبيس المركزي إلا أنه توفي متأثرا بإصابته، موضحا أن الأجهزة الأمنية ألقت القبض على المتهم وجاري اتخاذ الإجراءات القانونية اللازمة حياله.